النفط يرتفع قرب 68 دولارا مع طغيان خفض الإمداد

صعدت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، متجهة صوب 68 دولارا للبرميل، إذ طغت تخفيضات الإمداد التي تقودها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وتوقعات تراجع المخزونات الأمريكية على المخاوف حيال ضعف الطلب بفعل تباطؤ اقتصادي.

وارتفع سعر خام القياس العالمي برنت حوالي 23% في 2019 مدعوما بتخفيضات الإمدادات التي تقودها أوبك وحلفاؤها وتخفيضات أخرى غير طوعية سببتها العقوبات الأمريكية على إيران وفنزويلا.

وبحلول الساعة 1126 بتوقيت جرينتش، كان برنت مرتفعا بواقع 63 سنتا عند 67.84 دولار للبرميل، مما يضعه غير بعيد عن أعلى مستوياته في 2019 عندما بلغ 68.69 دولار للبرميل في 21 مارس. وزاد الخام الأمريكي 81 سنتا إلى 59.63 دولار للبرميل.

وقال كارستن فريتش المحلل لدى كومرتس بنك :”يبدو أن المخاوف حيال الطلب تراجعت بعض الشيء… بدلا من ذلك، يركز المتعاملون في السوق على وضع شح المعروض مجددا”.

وتعززت الأسعار أيضا بتوقعات لمزيد من الانخفاض في المخزونات الأمريكية، مما يشير إلى أن التخفيضات التي تقودها أوبك تساعد على تفادي تراكم في فائض المعروض.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة