الهند تصبح سادس أكبر قوة اقتصادية فى العالم بدلًا من بريطانيا

أفادت مجلة “فورين بوليسي” الأمريكية، أن الاقتصاد الهندي أصبح سادس أكبر اقتصاد في العالم من حيث الناتج الإجمالي المحلي، بعد الولايات المتحدة والصين واليابان وألمانيا وفرنسا، وليحل محل الاقتصاد البريطانى.

وأرجعت المجلة ذلك إلى سرعة النمو الاقتصادي الهندي ومدى تأثر الاقتصاد البريطاني بالخروج من الاتحاد الأوروبي،موضحة أنه من الناحية الاقتصادية، كان العام الجاري ناجحا بالنسبة للهند، ففي فبراير تفوقت على الصين كأسرع اقتصاد نموا في العالم، وفي أكتوبر، توقع صندوق النقد الدولي أن يزيد الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 7.6% خلال عام 2017.

وتوقعت المجلة أن ينمو اقتصاد بريطانيا بمعدل 1.8% في 2016، و1.1% في 2017، موضحة أنه منذ التصويت على استفتاء الخروج من الاتحاد الأوروبي، والسوق الأوروبية المشتركة المربحة، بدأ الاقتصاد والجنيه الإسترليني في التراجع.

وأشارت المجلة إلى أنه بالرغم من المكاسب الاقتصادية إلا أنه يتوجب على نيودلهي توخي الحذر من الإصلاحات الأخيرة المتعلقة بحظر التعامل بفئتي 500 و1000 روبية، من العملات الورقية الهندية، في خطوة لمحاربة الفساد والحد من جرائم غسل الأموال والتهرب من الضرائب. الأمر الذي تسبب في تراجع المعاملات التجارية، وأدى إلى مشكلة في صرف الأجور، دفعت مئات الأشخاص إلى الوقوف في طوابير أمام البنوك.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة