انتعاشة كبيرة في السياحة بمصر.. أعداد الوافدين قفزت 85% .. وتوقعات بزيادة أكبر في الشتاء

أظهرت بيانات كشف عنها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والاحصاء في مصر، أن حركة السياحة للبلاد شهدت انتعاشة كبيرة خلال النصف الأول من العام الجاري، حيث زاد عدد السائحين 85.4%.

وطبقًا لبيانات “التعبئة والاحصاء” فقد قفز عدد السياح الوافدين إلى مصر بنسبة 85.4 %  في النصف الأول من العام الجاري، ليبلغ 4.9 مليون سائح، مقابل 2.6 مليون قبل عام، لكنه لا يزال أقل مقارنة بـ 6.1 مليون سائح في النصف الأول من 2019 وقبل جائحة كورونا.

وأوضح الجهاز أن عدد الليالي السياحة التي قضاها السائحين في النصف الأول من 2022، بلغ 52.6 مليون ليلة سياحية، مقابل 32.2 مليون ليلة في نفس الفترة من العام الماضي بارتفاع 63.6 %.

وتعد السياحة أحد أهم مصادر النقد الأجنبي لمصر إلى جانب قناة السويس وتحويلات العاملين في الخارج، والتي تضررت بسبب الأزمة الروسية الأوكرانية حيث كانت روسيا وأوكرانيا مصدرا رئيسيا لتدفق السياح.

وتسعى مصر خلال الشهور المقبلة مع دخول موسم الشتاء لجذب أعداد أكبر من السياح، خاصة من أوروبا المهددة بشتاء قارس بسبب أزمة الطاقة.

وكانت مصر استقبلت أكبر عدد للسائحين بتاريخها في عام 2010، والذي بلغ 14.7 مليون سائح، وبلغت الإيرادات في هذا العام 12.5 مليار دولار.

وتنظر الحكومة المصرية إلى فصل الشتاء المقبل، باعتباره  فرصة استثنائية لجذب أكبر عدد ممكن من السائحين، في ظل الأزمة العالمية الراهنة.

وقال د.مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري إن لدينا فرصة استثنائية خلال فصل الشتاء المقبل لجذب أكبر عدد ممكن من السائحين، في ظل الأزمة العالمية الحالية.

وطالب خلال اجتماع وزاري، بسرعة الترويج للمقاصد السياحية، واستهداف المزيد من الأسواق الجديدة، سعياً لزيادة حركة السياحة الوافدة لمختلف المدن المصرية، خاصة شرم الشيخ، والغردقة، ومرسى علم باعتبارها مقاصد سياحية دافئة متميزة.

وبحسب ما نشرته الصفحة الرسمية لمجلس الوزراء المصري، قبل أيام، فإن مدبولي قام بمتابعة خطوات تنفيذ حملة ترويجية عالمية لمختلف البرامج والمقاصد السياحية في مصر، مشددا على “استغلال ما تتمتع به البلاد من تنوع في المقاصد السياحية لزيادة أعداد السائحين”.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة