بأمر المركزى .. رحيل رؤساء بنوك “فيصل” و”CIB” و”العربى الافريقى”

CBE --H

أصدر البنك المركزى المصرى،اليوم الخميس، قرارًا يُلزم البنوك الخاصة والعامة وفروع البنوك الأجنبية بتغيير القيادات التنفيذية التى مر على توليها المنصب مدة 9 سنوات.

وطبقًا لقرار “المركزى” يأتى على رأس الاسماء المرشحة للخروج من مناصبها،هشام عز العرب،رئيس البنك التجارى الدولى،وفتحى السباعى،رئيس بنك التعمير والاسكان،عبد الحميد ابو موسى،محافظ بنك فيصل الاسلامى –مصر،اسماعيل حسن،رئيس بنك مصر إيران للتنمية،وحسن عبد الله،رئيس البنك العربى الافريقى الدولى.

وقال د.هشام ابراهيم،الخبير المصرفى واستاذ التمويل بجامعة القاهرة، فى تصريح لوكالة كاش نيوز، إن تجديد القيادات التنفيذية بالبنوك أمر ضرورى،وقد تأخر كثيرًا،لافتًا إلى أنه يرحب بقرار البنك المركزى ،لكنه يأمل أن يطال عددًا أكبر من القيادات التنفيذية بخلاف رؤساء البنوك ونواب رؤساء مجالس الإدارة.

ولفت الخبير المصرفى إلى أن هناك قيادات تنفيذية ،تتولى رئاسة قطاعات مضى عليها فى مواقعها عشرات السنين،ومازالت تعمل فى مواقعها دون تغيير،وذلك يحول دون ضخ دماء جديدة فى شراييين الجهاز المصرفى،قائلًا:”القيادات المصرفية الحالية أدت دورها بكفاءة فى السنوات الماضية،ولابد من إتاحة الفرصة للدماء الجديدة”.

وأكد أنه لابد من تحديد سن للعمل التنفيذى فى الجهاز المصرفى، كأن يكون سن الستين هو نهاية العمل التنفيذى وبعدها يكون العمل استشارى،مشيرًا إلى أنه لابد من إتاحة الفرصة للشباب لتولى المهام القيادية فى البنوك،وذلك يعزز من حجم الأعمال،ويمكن الجهاز المصرفى من تحقيق المزيد من التطوير.

وأضاف هشام ابراهيم أنه لو أن البنك المركزى وسّع دائرة القرار ليشمل كل الرؤساء التنفيذيين الذين مر عليهم 9 سنوات فى عملهم،بما فيهم مديرى القطاعات،فذلك سينتج عنه تغيير ما يقرب من 2000 شخص فى الجهاز المصرفى.

CNA– أحمد زغلول

موضوعات ذات صلة