بالتحليل| البورصة توصل الصعود للجلسة الرابعة.. والأسهم تربح 2.6 مليار

واصلت البورصة المصرية ارتفاعاتها لرابع جلسة على التوالي مدعومة بأخر المستجدات على الساحة الاقتصادية، ألا وهي خفض أسعار الفائدة ، الأمر الذي صب في صالح البورصة المصرية، وارتفع رأس المالي السوقي خلال تعاملات اليوم  ليربح 2.6 مليار جنيه.

وارتفع  المؤشر الرئيسي للسوق “EGx30” بنسبة 0.40%، ليستقر عند مستوى 15219 نقطة، فيما تراجع مؤشر “EGX50” بنسبة 0.18% مستقرًّا عند مستوى 1691 نقطة، بينما اكتسى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة “EGX70″باللون الأخضر، مرتفعا بنسبة 0.61%، ليستقر عند مستوى 858 نقطة، كما صعد المؤشر الأوسع نطاقًا “EGX100” بنسبة 0.60 مستقرًّا عند 2047 نقطة.

وقال إيهاب مهدي، خبير أسواق المال، إن البورصة المصرية  تمكنت من تخطي حاجز المقاومة 15150 نقطة، حيث أنها استقرت عند مستوى 15219 نقطة، وبذلك يمكنها استكمال الاتجاه الصاعد على المدى القصير المقبل.

أضاف “مهدي”، في تصريحات خاصة لـ”كاش نيوز”، أن من الأسباب التي دعمت صعود المؤشر الثلاثيني ، صعود بعض الأسهم القيادية، والتي على رأسها سهم التجاري الدولى، وهيرميس فضلاً عن صعود بلتون.

وأشار خبير أسواق المال إلى أن معاودة صعود سهم غاز مصر بعد حالة التراجع التي أصابته في الأونة الأخيرة دعمت بدورها من صعود المؤشر السبعيني، موضحاً أن أسباب تحقيق الأرباح يرجع إلى النقاط المذكورة فضلاً عن ارتفاع أحجام التداول نسبياً واتجاه المستثمرين العرب والأجانب للشراء.

وفي سياق متصل، سجل إجمالي التداول بالبورصة المصرية، اليوم ، نحو 1.2 مليار جنيه، من خلال التداول على أسهم 212 شركة، بكمية أسهم متداولة بلغت 270.4 مليون سهم، من خلال تنفيذ 28.4 ألف صفقة، في حين بلغ إجمالي  التداول داخل المقصورة نحو 1.2 مليار جنيه، بحجم تنفيذ بلغ نحو 268 مليون سهم، بينما سجل إجمالي التداول خارج المقصورة 5.7مليون جنيه، بحجم تنفيذ 710.8 ألف  سهم

وارتفع عدد 79 سهما، بينما تراجع 74 سهما، في حين لم يتغير أداء 31 سهما خلال تعاملات اليوم، وعلى صعيد أخر،  استحوذ المستثمرون المصريون على النصيب الأكبر من تعاملات البورصة اليوم ، حيث بلغت نسبة تعاملاتهم نحو 61.17%، بينما بلغت نسبة تعاملات العرب نحو 13.28%، لتقتصر تعاملات الأجانب على 25.02%.

وبلغت نسبة تعامل الأفراد بنحو 55.11% من تعاملات السوق اليوم، بينما سجلت نسبة تعاملات المؤسسات بنحو 44.88%، واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين نحو البيع، بقيمة بلغت 825 مليون جنيه، مقابل مشتريات بلغت قيمتها نحو 679 مليون جنيه، ليبلغ صافي البيع نحو 146 مليون جنيه.

فيما  اتجهت تعاملات المستثمرين العرب نحو الشراء، بقيمة بلغت نحو 201.7مليون جنيه، مقابل مبيعات بنحو 121.9 مليون جنيه، ليبلغ الصافي الشرائي نحو 79.8  مليون جنيه.

كما اتجهت تعاملات المستثمرين الأجانب نحو الشراء بقيمة 338.2 مليون جنيه، مقابل مبيعات بقيمة 271.8 مليون جنيه، ليبلغ صافي الشراء 66.4 مليون جنيه.

CNA– ميرفت ابو زيد

موضوعات ذات صلة