بالتحليل.. الرؤية الفنية لأسهم “أوراسكوم للاتصالات” و”بولفارا” و”بايونيرز”

BORSA 456

حدد ريمون نبيل ، المحلل بسوق المال المصري وعضو الجمعية المصرية للمحللين الفنيين ،التحركات المتوقعة لأربعة أسهم بالبورصة المصرية وهى  “أوراسكوم للاعلام” ،”بولفارا للغزل والنسيج”، “بايونيرز القابضة”،و”هيرمس القابضة”.

سهم “أوراسكوم للاتصالات”

السهم مازال يتداول فى نطاق عرضى عند مستوى دعم هام 0.69 جنيه والذى يعتبر نقطة الحفاظ على الأرباح خلال الفترة الحالية لمن هو بداخل السهم ومستوى مقاومة هام عند 0.76 جنيه والذى حال قدرة السهم على تخطى تلك المقاومه تكون إشارة إيجابيه لإستهداف مستوى 0.82 جنيه.

سهم “العربية وبولفارا للغزل والنسيج”

السهم يتداول بالقرب من مستوى 2.08 جنيه والسهم فنياً مازال يتحرك فى إتجاه عرضى على المدى القصير بين مستوى دعم هام بالقرب من مستوى 2 جنيه ومستوى مقاومة فرعى عند مستوى 2.22 جنيه ويمكن إستخدام تلك المستويات فى المتاجرة إلى أن يتأكد إختراق مستوى المقاومه المذكور والذى بإختراقه لأعلى قد يكون إشارة إيجابية للسهم لإستهداف مستوى المقاومة التالى عند 2.45 جنيه.

سهم “بايونيرز القابضة للأستثمارات المالية”

أغلق السهم بالقرب من مستوى 10.08 جنيه حيث يقترب من مستوى مقاومة هام عند 10.30 جنيه والذى حققه بالفعل خلال تداولات الأسبوع الماضي والسهم فنياً من المتوقع أن يتداول أسفل مستوى 11 وأعلى مستوى 8.50 جنيه خلال الفترة المقبلة.

سهم “المجموعة المالية هيرمس القابضة”

السهم حقق إرتفاعات جيدة خلال الأسبوع الماضي ليقترب من مستوى 11.18 جنيه ليغلق عند مستوى 11.05 جنيه ونتوقع أن يستمر السهم فى إتجاه عرضى خلال الفترة المقبلة مابين مستوىات 11.50 – 9.50 جنيه ويتخلل ذلك الاتجاه مستوى دعم فرعى بالقرب من 10.40 جنيه.

REMOON 56
ريمون نبيل

وأفاد ريمون نبيل ، بخصوص مؤشرات البورصة ، أن المؤشر الرئيسي EGX30 انخفض ليغلق عند مستوي 7531 نقطة بعد أن إقترب من مواجهة مستوى المقاومة الأول للمؤشر فى الوقت الراهن عند مستوى 7600 ثم 7700 نقطة والذى قد يواجهه بعض الضغط البيعى بالإقتراب منهما ولو بصفة مؤقتة ليظل مستوى الدعم الأول له فى الوقت الراهن بالقرب من مستوى 7300 نقطة والذى يعتبر دعم هام للمؤشر حالياً حيث عدم قدره المؤشر على الثبات اعلاه الفترةالمقبلة قد تجعله يعيد تجربه مستويات الدعم التالليه بالقرب من مستوى 7100 نقطة.

الجدير بالذكر أن المؤشر دخل خلال الفترة الأخيرة من الشهر الجارى فى إتجاه عرضى بين مستوى 7300 نقطة كدعم و 7700 نقطة كمقاومة، ومازال المؤشر متأثراً بإضطراب تعاملات المستثمرين تأثراً بالأخبار المختلفة ومنها صفقة الاستحواذ على شركة “سى آى كابيتال” التابعة للبنك التجاري الدولي التى كانت لها تأثير ايجابى على اطراف الصفقه بوجه خاص وعلى اداء البورصه بوجه عام وسط التأجيلات المتكررة للصفقة .

وحتى الأن لم يتم البت فى اتمامها من عدمه مع سلسلة الالغاءات المتكررة لتداولات سهم يعد أحد أطراف الصفقه مما قد يؤدى لفقدان الثقة لبعض المستثمرين تجاه السهم خلال الفترة المقبلة بوجه خاص وصحة الأخبار المتعلقة بإتمام الثقة من عدمه بوجه عام مما قد يؤدى إلى إستمرار مسلسل انخفاض أحجام التداول خلال الجلسات الأخيره وما تبقى من جلسات الشهر الجارى.

وتابع “نبيل” فيما يخص المؤشر السبعينى EGX70 ، أنه أغلق عند مستوي 373 نقطة مقترباً من مستوى 375 نقطة ومازال أداء المؤشر السبعيني أضعف من المؤشر الرئيسي فى الصعود السابق لينصب التركيز الأن على مستويي الدعم الحالية للمؤشر عند مستوى 365-360 نقطة والتى قد تُعيق أى هبوط للمؤشر خلال الأسبوع المُقبل.

وأضاف خبير سوق المال المصري، أنه بصفة عامة مازلنا نتوقع أن يستهدف المؤشر السبعينى خلال الفترة المقبلة مستوى المقاومة الأول له فى الوقت الراهن قرب مستوى 385 نقطة.

الجدير بالذكر أيضاً وجود الكثير من الإشارات الإيجابية فنياً على بعض الأسهم المكونة للمؤشر السبعينى مما قد يؤدى ذلك إلى إنفصال أدائه عن أداء الأسهم القياديه للمؤشر الرئيسى.

CNA– محمد ابو اليزيد

KASH

موضوعات ذات صلة