بالتحليل ..انهيار مؤشرات البورصة.. والأسهم تخسر 17.7 مليار جنيه

BORSA T5

سجلت مؤشرات البورصة المصرية أكبر هبوط خلال سنتين بختام تداولات جلسة نهاية الأسبوع “ الخميس “ متأثرة بهبوط أسعار النفط وموجة الهبوط بالاسواق العالمية وبقرارات البنك المركزي التي لها سبب رئيسي في هذا الهبوط.

وسجل المؤشر الرئيسي Egx30  خسائر بنسبة كبيرة بلغت 5.6% ليغلق عند 5858.70 نقطة ، وهوي مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة Egx70 ولكن بوتيرة أكبر بنسبة كبيرة بلغت 6.12% ليغلق عند 336.41 نقطة ، وانخفض المؤشر الاوسع نطاقاً Egx100 بنسبة كبيرة بلغت 5.02% ليغلق عند 694.60 نقطة .

وقال رئيس البورصة ، نؤمن بضرورة عدم التدخل في أداء الأسواق، وخاصة أن صورة الأزمات المالية قد تغيرت عن ذي قبل، ولكن في الوقت نفسه نؤمن أيضاً بدورنا في توعية المستثمر وتوضيح الصورة الحقيقية له بعيداً عن حالات الهلع والرعب التي تحدث عند تراجع الأسواق .

وطالبت البورصة المصرية، اليوم ، الشركات المدرجة بالسوق بالإفصاح عن مدى وجود أي أحداث جوهرية بعد الهبوط الحاد الذي مُني به السوق خلال تعاملات اليوم ، والمزيد من الإفصاح والشفافية يساعد على اتخاذ قرارات أكثر دقة .

وسجل رآس المال السوقي خسائر حاده بنحو 17.7 مليار جنيه ليغلق عند 384.037 مليار جنيه بضغط من مبيعات المستثمرين المصريين بصافي بيعي بلغ 40 مليون جنيه وفي المقابل اتجهت تعاملات العرب والاجانب نحو الشراء بصافي شرائي بلغ 33.3 مليون و 6.7 مليون جنيه .

ABDELHAMEED
عب الحميد إمام

وقال “عبدالحميد امام” ، محلل مالى بشركة “تايكون“ لتداول الاوراق المالية وعضو الاتحاد الدولى للمحللين الماليين في تصريح خاص لـ “وكالة كاش نيوز” إن مؤشر البورصة الرئيسي EGX30 خلال جلسة تداول اليوم بشكل عنيف ليغلق اسفل 6000 نقطة عندي مستوي 5857.70 نقطة بضغط من مبيعات المؤسسات والتي ساعدت فى هذا الانهيار القوى الذى حدث على مدى جلسة اليوم وما سبقها من جلسات بسبب البيع المكثف منها ،ولقد اجتمعت كل الاسباب لنصل الى ما نحو فيه الان من هبوط عنيف وضياع لمدخرات المستثمريين الافراد، والمؤشر الثلاثيني لديه دعم عند 5650 نقطة، أما المقاومة نتوقعها عند 6600 نقطة .

وأشار ” إمام ” إلي أن ظهور مؤاشرات قوية لحالة التباطى الواضح فى الاقتصاد الصينى أدي إلي ظهور حالة تخوف من بداية أزمة مالية عالمية جديدة لحالة من التخوف لدى جميع بورصات العالم، كما ساعد انهيار أسعار النفط إلى تسارع فى وتيرة هذه الحالة من التخوف من حدوث هذه الازمة المالية، بالاضافة إلى التوترات الإقلمية و العسكرية المحيطة والتى من الواضح انها ستستمر الى فترة طويلة .

 

 

وتابع ، المحلل المالي لدي تايكون، أن هذه الأسباب أدت الى ان تتخذ المؤسسات وخصوصا المصرية إلى عملية تسييل لجزء كبير من المحافظ الاستثمارية مما فاقم من هبوط السوق بهذ الشكل العنيف، ولكن الملاحظ فى جلسة اليوم أن المؤسسات الأجنبية والعربية قد تحولت الى الشراء نظراً لهبوط أسعار الأسهم بشكل مغرى لتكوين مراكز شرائية .

 

وأبدى ” إمام ” إمنياته بأن يستمر هذا الشراء من جانب المؤسسات فى الأسبوع القادم وان تتوقف المؤسسات المصرية عن البيع .

وسجلت قيم التداولات في السوق 394.858 مليون جنيه بعد التداول على 257.250 مليون سهم من خلال 20.5 ألف عمليه منفذه ، تم التداول على 177 ورقة مالية ،ارتفع منها 3 سهم وتراجعت منها 155 سهم في حين لم تتغير أسعار 19 سهم .

وجاء في صدارة الأنشط من حيث قيم التداولات سهم ” البنك التجاري الدولي ” بقيمة تداول بلغت 50.02 مليون جنيه بتداول 1.6 مليون سهم منخفضاً بنسبة كبيرة بلغت 5.61% ليغلق عند 31.80 جنيه ، وتصدر سهم ” أوراسكوم للاتصالات والاعلام والتكنولوجيا ” قائمة الأنشط من حيث كمية التداولات بتداول 59.4 مليون سهم بقيمة تداول بلغت 32.2 مليون جنيه منخفضاً بنسبة كبيرة بلغت 8.33% ليغلق عند 0.55 جنيه.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة