بالتحليل| تباين مؤشرات البورصة في فبراير.. وEGX30 يهبط 5.8%

اختتمت مؤشرات البورصة المصرية تعاملات شهر فبراير علي أداء متباين وسجل رأس المال السوقى خسائر بقيمة 24 مليار جنيه ليغلق 588.810 مليار جنيه مقابل 612.825 مليار جنيه خلال تعاملات شهر يناير.

وهوي المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 بنسبة كبيرة بلغت 5.80% ليغلق عند مستوى 11937.67 نقطة، وربح مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.94% ليغلق عند 473.36 نقطة، وخسر المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة كبيرة بلغت 1.48% ليغلق عند 1140.77 نقطة.

سامح غريب ،محلل بسوق المال المصرى

وقال سامح غريب ، خبير أسواق المال ومدير إدارة التحليل الفني لدي شركة “الجذور لتداول الأوراق المالية”، في تصريح لـ “وكالة كاش نيوز” إن المؤشر العام للبورصة المصرية إنخفض خلال تعاملات شهر فبراير، إستكمالًا للحركة التصحيحية التى بدأت خلال شهر يناير، لينهى المؤشر التعاملات منخفضًا بنسبة 5.80% من قيمته، فاقدًا 735 نقطة، عند مستوى 11937 نقطة، حيث كانت بداية تعاملات الشهر عند مستوى 12672 نقطة، ليصبح إغلاق شهر فبراير هو الإغلاق السلبى الأول منذ أربعة أشهر، ليؤكد أن المؤشر فى حركة تصحيحية فى المدى المتوسط للإرتفاع السابق من مستوى 7880 نقطة.

وأوضح “غريب” أن المؤشر يجد محطات التوقف عند مستويات الدعم 11750 نقطة و11400 نقطة و 11100 نقطة، ويتوقع إنتهاء الحركة التصحيحية للمؤشر عند أيًا من هذة المستويات، ليعود المؤشر بعدها للإرتفاع مرة أخرى نحو مستوى المقاومة الرئيسى 13550 نقطة.

وتابع مدير إدارة التحليل الفني لدي شركة “الجذور” بخصوص المؤشر السبعيني، حيث أنهى تعاملات شهر فبراير على إرتفاع، إلا أن المؤشر فقد مع نهاية الشهر الجزء الأكبر من المكاسب المحققة، لينهى المؤشر تعاملات الشهر مرتفعًا ،وكان المؤشرقد وصل لمستوى 529 نقطة، إلا أن ظهور الضغوط البيعية عند هذا المستوى دفع المؤشر للتراجع.

وتوقع مدير إدارة التحليل الفني لدي شركة “الجذور لتداول الأوراق المالية”، أن يتماسك المؤشر خلال تعاملات هذا الشهر عند أحد مستويات دعم المؤشر عند 468 نقطة و 458 نقطة و 442 نقطة، ثم يرتد لأعلى مرة أخرى نحو مستويات المقاومة المُحققة سابقًا.

وخلال شهر فبراير برزت تصريحات متضاربة بخصوص النسبة النهائية لضريبة الدمغة، وأعلنت مصلحة الضرائب فى النهاية  عن الانتهاء من إعداد دراسة بشأن تطبيق ضريبة الدمغة علي تداولات البورصة علي أن تكون بواقع 1.75 فى الألف من اجمالى التداولات علي كل من البائع والمشتري.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة