بالتحليل| تراجع مؤشرات البورصة.. والأسهم تخسر 2.4 مليار جنيه

BORSA 45657

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية بنهاية تعاملات جلسة “الاثنين” حيث انخفض المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 0.56% ليغلق 8228.13 نقطة، وخسر مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.72% ليغلق عند 333.05 نقطة، وهبط المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة 0.36% ليغلق عند 790.53 نقطة.

وخسر سهم مدينة نصر للاسكان بنسبة 1.60% ليغلق عند 13.70 جنيه وتراجع سهم بايونيرز القابضة بنسبة 1.40% ليغلق عند 8 جنيه ونزل سهم سوديك بنسبة 2.10% ليغلق عند 13.10 جنيه وهبط سهم البنك التجاري الدولي بنسبة 0.60% ليغلق عند 51.70 جنيه وعلي عكس اتجاه السوق صعد سهم هيرميس القابضة بنسبة 1.80% ليغلق عند 14.99 جنيه.

كذلك خسر رأس المال السوقي 2.4 مليار جنيه ليغلق عند 405.216 مليار جنيه متأثر بمبيعات المستثمرين الأجانب والمصريين بصافي بيعي بلغ 1.59 مليون و 885.006 ألف جنيه وفي المقابل اتجهت العرب نحو الشراء بصافي شرائي بلغ 2.4 مليون جنيه.

ABDELHAMEED
عبد الحميد إمام

وقال عبدالحميد امام ، محلل مالى بشركة “تايكون” لتداول الاوراق المالية وعضو الاتحاد الدولى للمحللين الماليين في تصريح لـ “وكالة كاش نيوز” إن المؤشر العام للبورصة المصرية اختتم جلسة اليوم علي انخفاض بضغط من القوة البيعية للمؤسسات العربية والأجنبية، فيما اتجهت المؤسسات المصرية نحو الشراء.

وأشار” امام ” إلي أن المؤشر الرئيسى قد هبط نحو دعم قوى عند نقطة 8200 نقطة وعندها ظهر مشترى إنتقائى على الأسهم وخصوصًا القيادىة منها ( البنك التجارى الدولى – جلوبال – والمجموعة المالية هيرميس ) فى ظل تراجع الأسعار السوقية بشكل كبير وأن 85% من الاسهم تحت القيم العادلة بنسبة كبيرة وأصبح المؤشر الرئيسى مُضلل وغير مُعبر بأى شكل من الأشكال عن القيم السوقية للسواد الأعظم من الاسهم وأصبح هناك قرابة 10 أسهم هى التى تستحوذ على السيولة وتؤثر فى ارتفاع وانخفاض السوق بشكل كامل.

وأوضح المحل المالي ، أن فزاعة تعويم أو تخفيض الجنيه وتأثيراتها الإيجابية والسلبية على التداول والتصريحات والتوقعات حول هذا الموضوع تؤثر بشكل كبير فى إتجاهات السوق صعودا وهبوطا ، لكن أرى أنه يجب حسم موضوع تعويم أو تخفيض أو تثبيت الجنيه بشكل نهائى وتحديد سياسة نقدية ثابتة ، وإفصاح المجال للأخبار الإقتصادية والمؤشرات المالية حتى يستطيع المستثمر إتخاذ قراره بناءً على رؤية إقتصادية ونقدية واضحة ومستمرة.

وهناك من الأخبار الإقتصادية ما يساعد السوق على عودة الإرتفاع بشكل كبير مثل بيع خدمة الـ G4 لشركات المحمول الأربعة مبلغ يقارب على 1.2 مليار دولار أو 10 مليار جنيه ، أيضا توقيع عقد لمصنع الحديد بقيمة مليار دولار .

وأيضًا تخفيض الواردات بقرابة 8 مليار دولار فى أخر 9 شهور وتخفيض العجز فى الميزان التجارى، أرى أن كل هذه الأخبار سوف تساعد فى المدى القريب على تحسن أداء السوق فى الفترة القريبة القادمة، والمؤشر الثلاثيني لديه دعم متوقع عند 8050 نقطة أما المقاومة فنجدها عند مستوي 8600 نقطة.

وسجلت قيم تداولات السوق 555.534 مليون جنيه بعد التداول على 111.684 مليون سهم من خلال 16.04 ألف عمليه منفذة، تم التداول على 162 ورقة مالية ،ارتفع منها 38 سهم وتراجعت منها 84 سهم في حين لم تتغير أسعار 40 سهم.

وجاء في صدارة الأسهم الأكثر انخفاضاً ( مصر بنى سويف للاسمنت ، مصر لصناعة الكيماويات ، العبوات الدوائية المتطورة ) بينما تصدر قائمة الاكثر ارتفاعاً ( العبوات الطبية ، أطلس ، المصرية للمشروعات السياحية العالمية).

وتصدر سهم ”جلوبال تيلكوم القابضة” قائمة الانشط من حيث قيم وأحجام التداولات 105.4 مليون جنيه بتداول 20.8 مليون سهم ليغلق منخفضًا بنسبة 3.10% عند 5.05 جنيه.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة