موجودات البنوك العربية 3 تريليون دولار..ومصر تقتنص المركز الرابع

محمد-بركات-رئيس-بنك-مصر
محمد بركات ،رئيس اتحاد المصارف العربية

 قال محمد بركات،رئيس اتحاد المصارف العربية، إن موجودات القطاع المصرفي العربي ارتفعت حتى نهاية الربع الثالث من 2014 لتسجل 3.05 تريليون دولار، بزيادة حوالي 7% عن نهاية العام 2013 ،كما بلغت الودائع المجمعة حوالي 1.99 تريليون وحقوق الملكية حوالي 331 مليار دولار.

وأفاد بركات ، فى تقرير أرسله اتحاد المصارف لوكالة كاش نيوز، أن التقديرات تشير إلى أن حجم الائتمان الذي ضخه القطاع المصرفي العربي في الإقتصاد العربي قد بلغ حتى نهاية الفصل الثالث من العام 2014 نحو 1.61 تريليون دولار، وهو ما يشكل 60% من حجم الناتج المحلي الإجمالي العربي.

وذكر بركات أن هذه الأرقام تدل على المساهمة الكبيرة التي يقوم بها القطاع المصرفي العربي في تمويل الاقتصادات العربية، فبالرغم من إستمرار الإضطرابات الأمنية والإقتصادية والإجتماعية في عدد من الدول العربية، لا يزال القطاع المصرفي العربي يمثل قاطرة الإقتصاد العربي، ورافعة القطاعات الإقتصادية الوطنية.

القطاع المصرفى العربى 11
بيانات القطاع المصرفى العربى

 

وأفاد رئيس اتحاد المصارف أن حجم الموجودات المجمعة للقطاع المصرفي العربي يزيد عن حجم الاقتصاد العربي، حيث تساوي حوالي 105% من الناتج المحلي الاجمالي، حيث يستند إلى قاعدة ودائع تعادل حوالي 70% من حجم الاقتصاد العربي.

وأفاد أن نسبة نمو موجودات القطاع المصرفي العربي المحققة خلال عام 2013 (والتي بلغت حوالي 10%) قابلها متوسط نسبة نمو للإقتصاد العربي ككل بحوالي 3.4%، أي أن نسبة نمو القطاع المصرفي العربي قد قاربت ثلاثة أضعاف نسبة نمو الاقتصاد العربي.

حصص البنوك العربية
الحصة السوقية للقطاعات المصرفية العربية

 

وفيما يتعلق بترتيب القطاعات المصرفية العربية ،أكد بركات أن القطاع المصرفي الاماراتي يحتل  المرتبة الأولى بين القطاعات المصرفية العربية بالنسبة لحجم الموجودات وهو أحد قطاعين مصرفيين عربيين تفوق موجوداتهما نصف تريليون دولار ،وقد بلغت الموجودات المجمعة للقطاع المصرفي الاماراتي حوالي 629.3 مليار دولار بنهاية الفصل الثالث من العام 2014.

تلاه القطاع المصرفي السعودي بموجودات مجمعة بلغت حوالي 551.4 مليار دولار، فالقطري (حوالي 269.9 مليار دولار)، فالمصري (حوالي 265.4 مليار دولار)، فالبحريني (حوالي 191.8 مليار دولار)، فالكويتي (حوالي 187.2 مليار دولار)، فاللبناني (حوالي 171.3 مليار دولار)، فالجزائري (حوالي 140.3 مليار دولار بنهاية الفصل الثاني من العام 2014)، فالمغربي (حوالي 128.0 مليار دولار).

وأشار بركات إلى  أن موجودات القطاع المصرفي العراقي قد بلغت حوالي 195.4 مليار دولار بنهاية العام 2013، ما يرشحه لإحتلال المركز الخامس عربياً خلال العام الحالي.

ويلي تلك القطاعات من حيث الترتيب، القطاع المصرفي الليبي والذي بلغت موجوداته المجمعة بنهاية الفصل الثالث من العام 2014 حوالي 77.1 مليار دولار، فالعُماني (حوالي 63.9 مليار دولار)، فالاردني (حوالي 62.7 مليار دولار)، فالتونسي (حوالي 48.2 مليار دولار – نهاية شهر أغسطس 2014).

فالسوداني (حوالي 14.8 مليار دولار بنهاية الفصل الثاني 2014)، فاليمني (حوالي 12.9 مليار دولار)، فالفلسطيني (حوالي 11.9 مليار دولار)، فالموريتاني (حوالي 2.4 مليار دولار بنهاية الفصل الثاني 2014).

وأكد بركات أن القطاع المصرفي العربي حقق بشكل عام نسب نمو جيدة جداً خلال السنوات الأخيرة، على الرغم من التفاوت في آداء القطاعات المصرفية العربية منذ عام 2011 بسب التطورات السياسية والأمنية والاقتصادية التي تشهدها المنطقة العربية.

CNA – أحمد زغلول

موضوعات ذات صلة