بنك استثمار: الدولار في طريقه للهبوط إلى 13.5 جنيهًا مصريًا

رجح بنك الاستثمار “فاروس” أن يواصل الدولار الأمريكي هبوطه أمام الجنيه المصري خلال الفترة المقبلة ليصل إلى مستوى بين 14.5 إلى 13.5 جنيهًا.

وواصل الجنيه المصري الأداء القوي أمام الدولار الأمريكي، في الفترة الأخيرة لتهبط العملة الأمريكية في المتوسط إلى 15.50 جنيهًا للشراء و15.60 جنيهًا للبيع.

وخسر الدولار بذلك نحو 48 قرشًا في أقل من شهرين، كما يكون قد خسر 2 جنيهًا و34 قرشًا منذ مطلع 2019 حيث بدأ التراجع المتواصل والتدريجي.

وذكر بنك الاستثمار، في حدث تقاريره، أنه من المتوقع أن يرتفع سعر صرف الجنيه بنسبة إضافية بين 10 و15% خلال الفترة المقبلة.

وأضافت فاروس في تقرير أن قوة سعر صرف الجنيه ستضغط على أرباح الشركات خلال العام الجاري حيث من المتوقع أن يحدث ضعف تدريجي لها على مدار الأرباع الأربعة المقبلة، بما يعكس تأثير قوة سعر الصرف عليها بشكل مباشر أو غير مباشر.

وتشهد مصر تحسنًا كبيرًا في تدفقات النقد الأجنبي مما يعزز قوة الجنيه أمام الدولار، ويدفع العملة الأمريكية لمزيد من التقهقر.

وأعلنت وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، الأسبوع الماضي، أن قيمة مصادر النقد الأجنبي خلال الربع الأول من العام المالى 2019/2020 بلغت نحو 21.9 مليار دولار، وهو ما دعم تحسن الجنيه أمام الدولار الأمريكي، وعزز قدرة الدولة على الوفاء بالتزاماتها الخارجية.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة