توقعات برفع الفائدة بمقدار 2% على الأقل خلال الفترة المقبلة

توقع بنك الاستثمار برايم أن يلجأ البنك المركزي المصري خلال الفترة المقبلة من العام الجاري برفع أسعار الفائدة بمقادر 200 نقطة أساس لمواجهة ارتفاع التضخم.

وكانت لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي قد قررت في اجتماعها الاستثنائي يوم 21 مارس الماضي، رفع أسعار الفائدة بمقدار 1% لتصل إلى 9.25% للإيداع و10.25% للإقراض.. وتعقد اللجنة اجتماعها المقبل يوم 19 مايو المقبل.

وقالت منى بدير، كبيرة الاقتصاديين في شركة برايم ، إن أرقام التضخم ستكون خارج “مستهدف البنك المركزي، إذ نتوقع بلوغها 10% خلال مارس، وقد تصل إلى 15% خلال شهور الصيف”.

وأضافت أنه من المرتقب أن يقوم البنك المركزي خلال ما تبقى من هذا العام برفع أسعار الفائدة بنحو 200 نقطة أساس على الأقل.

وأوضحت أن أبرز أسباب ارتفاع التضخم تتمثل في موسم “شهر رمضان، وتأثير أسعار السلع الغذائية على المؤشر، وارتفاع سعر الغاز المنزلي، بخلاف تأثيرات أزمة أوكرانيا والتي حاولت الحكومة بقوة الحد من تأثيرها.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة