بنك استثمار: لا حاجة لخفض أو رفع الفائدة لدى “المركزي” حتى نهاية العام

قال بنك الاستثمار فاروس، اليوم الأربعاء، إنه لا حاجة للبنك المركزي المصري خلال الفترة المقبلة وحتى نهاية العام لرفع أو خفض الفائدة، مشيرًا إلى أن تثبيت الفائدة هو الأقرب.

وقالت رضوى السويفي، رئيس قسم البحوث ببنك استثمار فاروس، إنها تتوقع أن يسجل التضخم لاجمالي مصر 4 و 4.5% في شهري يوليو واغسطس على اساس سنوي، و5 و5.5% لشهور سبتمبرونوفمبر وينهي العام عند 6%.

وأكدت السويفي، في إفادة تلقاها موقع كاش نيوز، أن بنك الاستثمار فاروس يتوقع بناء على المعطيات السابقة أن يقوم البنك المركزي بتثبيت الفائدة حتى نهاية العام.

وأووضحت أنه تم خفض 3% في مارس الماضي لدعم الاقتصاد والقطاعات المختلفه، وحاليا يتعافى الاقتصاد من الاغلاق تدريجيا فلا داعى لمزيد من الخفض في الوقت الراهن.
وذكرت أنه لا حاجة أيضًا للرفع، لأن حالة الاقتصاد والقطاعات وموازنة الدولة لا تتحمل اعباء تمويليه اكبر من الحالي.

كما أكدت أن التضخم لا يزال أقل من مستهدفات البنك المركزي وتحت السيطره من فتره، كما أشارت إلى بدء عودة الاجانب للاذون والسندات المصريه مع تحسن الاوضاع تدريجيا بعد جائحة الفيروس.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة