بنك القاهرة يوجه 100 مليون دولار لقناة السويس الجديدة

MONEER ELZAHED

أعلن بنك القاهرة،اليوم الأربعاء، أنه شارك بحصة تصل إلى 100 مليون دولار فى التمويل المعبرى البالغ نحو 565 مليون دولار لمشروع ” قناة السويس الجديدة”، حيث يتم توجيه القرض المشترك لتمويل جزء من المدفوعات الخاصة بالمشروع.

وأكد منير الزاهد ،رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذى لبنك القاهرة، أن مشروع قناة السويس الجديدة يعد من أهم المشروعات التى يحرص البنك على المشاركة فيها فى  خطوته الثانية حيث شارك البنك فى المرحلة الأولى للمشروع من خلال المساهمة فى جمع ما يزيد عن 64 مليار جنيه خلال فترة اصدار شهادات قناة السويس والتى تم توجيهها لصالح أعمال الحفر بالقناة الجديدة.

وذكر الزاهد أن القرض المشترك الذى يساهم فيه البنك لصالح مشروع قناة السويس الجديدة يمثل نقطة البداية الحقيقية للعمليات التمويلية التى يستهدفها البنك خلال العام الجارى عقب الإنتهاء من اعمال المؤتمر الإقتصادى بشرم الشيخ وما رسمه من مستقبل الإستثمار فى مصر.

كما أشار إلى أن دور البنك لا يقتصر على تقديم التمويل والتسهيلات الإئتمانية لمشروع تنمية محور قناة السويس فحسب بل يمتد ليشمل المشاركة فى مساعدة الشركات والجهات التى تنوى الإستثمار فى المشروع من حيث المشاركة فى الدراسات الإقتصادية لتحديد رأس المال المستثمر والتدفقات النقدية المتوقعة والعائد على الإستثمار، حيث يمتلك البنك نماذج مالية لكافة أوجه المشروعات الإستثمارية سواء مشروعات الشراكة بين القطاعين العام والخاص ”PPP” أو الإستثمار المباشر فى كافة القطاعات.

وأوضح الزاهد أن القطاع المصرفى المصرى يتمتع بإمكانيات لا حدود لها تؤهله لمساندة هذا المشروع القومى موضحاُ أن البنوك العاملة فى السوق المحلية تجاوزت أصعب اختبار خلال فترة اصدار شهادات قناة السويس، والتى تعد واحدة من أكبر العمليات التمويلية التى شهدها القطاع المصرفى، مما يؤكد أن البنوك المصرية جاهزة بكافة امكانياتها لتمويل المشروعات التنموية العملاقة بنجاح واقتدار.

CNA– أحمد الحسينى

موضوعات ذات صلة