تباين مؤشرات البورصة.. وخبير: 10 أسهم تستحوذ علي سيولة السوق

أغلقت مؤشرات البورصة المصرية بجلسة “الأربعاء” علي أداء متباين ،حيث تراجع المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 0.60% ليغلق عند 11317.17 نقطة ،وربح مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة EGX70 بنسبة 0.11% ليغلق عند 450.64 نقطة، وانخفض المؤشر الأوسع نطاقاً EGX100 بنسبة طفيفة بلغت 0.08% ليغلق عند 1062.87 نقطة.

وخسر رأس المال السوقي 2.1 مليار جنيه ليغلق عند 566.384 مليار جنيه بضغط من مبيعات المستثمرين المصريين بصافي بيعي بلغ 525.2 مليون جنيه وفي المقابل اتجهت تعاملات الاجانب والعرب نحو الشراء بصافي شرائي بلغ 420.7 مليون و 104.5 مليون جنيه.

وقال عبدالحميد امام ، محلل مالى بشركة “تايكون” لتداول الاوراق المالية وعضو الاتحاد الدولى للمحللين الماليين في افاده لـ “وكالة كاش نيوز” إن المؤشر العام للبورصة المصرية EGX30 إختتم جلسة اليوم علي إنخفاض بضغط بيعي من الافراد المصريين فيما إتجهت المؤسسات الأجنبية نحو الشراء بقوة يليها العرب افراد ومؤسسات.

عبد الحميد إمام

وأوضح “ امام “ أن المؤشر الرئيسى حاول إختراق مستوي المقاومة الهام عند 11600 نقطة فى الجلسات السابقة وعندها ظهر جنى الأرباح على الأسهم خصوصًا القيادى منها وهى “ البنك التجارى الدولى “ فى ظل إرتفاع الأسعار السوقية للأسهم بشكل كبير بعد بعد عملية تعويم الجنيه، واصبح المؤشر الرئيسى مضلل وغير معبر بأى شكل من الاشكال عن القيم السوقية لمعظم الاسهم خصوصا أسهم EGX70

وقال المحلل :” أصبح هناك قرابة 10 أسهم هى التى تستحوذ على السيولة وتؤثر فى ارتفاع وإنخفاض السوق بشكل كامل وهى اسهم القطاعات الاسكان والخدمات المالية وقطاع البنوك”.

وأشار المحلل المالي بشركة “تايكون” إلي أن تعويم الجنيه كان له الأثر الأكبر والمُحفز الإقتصادى الأهم لتحول المؤسسات الأجنبية نحو الشراء فى البورصة المصرية منذ الإعلان عن تعويم الجنيه خصوصًا بعد أن قارب سعر الدولار على 18.80 فى التعاملات الرسيمة فى البنوك حيث أصبحت الأسهم فرصة إستثمارية لا تعوض نظرًا لان حينها كانت الاسهم باسعار سوقية مغرية جدا فى تكوين مراكز شرائية.

ومن ناحية أخرى أفاد “ امام “ أن إنخفاض قيمة الجنيه فى التعاملات الرسمية البنكية الى 19 جنيه مقابل الدولار أعطى ميزة إستثمارية للمستثمرين الأجانب والعرب لدخول السوق بقوة للإستحواذ على الأسهم والشركات ذات القوة المالية ونمو نتائج الاعمال وبعد ان صعد السوق قرابة الـ 30% منذ تعويم الجنية وسحب السيولة من الافراد المصريين بعد عملية الاكتتاب فى سهم ( عبور لاند ) أثر على القوة البيعية لتلك الأفراد لتغطية المراكز المالية المكشوفة بعد عمليات الإكتتاب التى تم تغطيته مرتين فقط.

وحذر المحلل المتعاملين فى الجلسات القادمة في حالة كسر المؤشر الثلاثيني مستوي الدعم 11100 نقطة يعد مؤشر لبدء عمليات جنى الارباح والدعم المتوقع عند 11100 نقطة أما المقاومة فهى 11650 نقطة.

وواصلت قيم تداولات السوق تخطي حاجز المليار جنيه وسجلت 1.922 مليار جنيه بعد التداول على 432.811 مليون سهم من خلال 31.1 ألف عمليه منفذة، تم التداول على 181 ورقة مالية ،ارتفع منها 59 سهم وتراجعت منها 95 سهم في حين لم تتغير أسعار 27 سهم.

وتصدر سهم ”حديد عز” قائمة الانشط من حيث قيم التداولات بقيم بلغت 91.5 مليون جنيه بتداول أكثر من 7 مليون سهم ليغلق عند 12.85 جنيه وجاء في صدارة الأنشط من حيث أحجام التداولات سهم ”أوراسكوم للاتصالات” بتداول 92.3 مليون سهم بقيمة 69.5 مليون جنيه منخفضًا بنسبة 5.20% ليغلق عند 73 قرشًا.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة