تخصيص وحدت سكنية للمستبعدين من المرحلة الأولى بـ”دار مصر”

مشروعات-الاسكان

قررت وزارة الاسكان  والمرافق المصرية منح الحاجزين فى مشروع الإسكان المتوسط “دار مصر”، ممن لن تصبهم قرعة المرحلة الأولى، عند إجرائها نهاية الشهر الجارى، وحدات فى المرحلة الثانية، حال عدم سحب الحاجزين للمقدمات التى سددوها فى بنك التعمير والإسكان، وحال توفر وحدات فى المدينة نفسها فى المرحلة التالية.

وأفاد الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية،  فى مؤتمر صحفى  أن هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة تعكف حاليًا على دراسة رغبات الحاجزين فى المرحلة الأولى، لتعزيزها فى الثانية، وعدم تكرار المساحات التى لم يرغب فيها المواطنون فى بعض المدن.

وأعلن مدبولى عن طرح المرحلة الثانية من مشروع بيت الوطن، للمصريين فى الخارج، بالدولار، بداية الشهر المقبل، فى عدد من المدن الجديدة، بعد عرضها على مجلس الوزراء.

وألمح الوزير أن هيئة المجتمعات العمرانية، أخطأت عندما طرحت عددًا كبيرًا من وحدات المشروع قاربت نسبة الـ 40 % منه فى مدينة واحدة هى 6 أكتوبر، وسيتم تلافى هذا الخطأ فى المراحل المقبلة، مؤكدًا أن المرحلة الأولى علمت الوزارة “اتجاه السوق”، والذى سيكون الفيصل فى المراحل التالية.

وأوضح أن الهيئة رصدت طلبات المواطنين ورغباتهم، التى اتجهت بعضها للمساحات الكبيرة فى مدن شرق القاهرة مثل القاهرة الجديدة والشروق، أما البعض الآخر الذى يفضل الوحدات الأقل فجاءوا فى العاشر من رمضان، ولهذا سيتم مراعاة ذلك فى المراحل المقبلة.

وأشار الوزير إلى أن المرحلة الثانية ستشمل مدن الشيخ زايد، وبرج العرب والمنيا الجديدة، والقاهرة الجديدة وفقًا لطلبات المواطنين.

وأعلن الدكتور مصطفى مدبولى، أن المرحلة الثانية من مشروع “بيت الوطن” للمصريين فى الخارج، ستشمل مدن القاهرة الجديدة ودمياط الجديدة والشيخ زايد وبدر، موضحًا أنه بطرح أراض فى مدينة الشيخ زايد فى هذا المشروع ووحدات فى المدينة نفسها، فى مشروع دار مصر، ستكون المدينة انتهت بالكامل، أمام المواطنين.

CNA – على حسن 

موضوعات ذات صلة