تراجع كبير في الإقبال على الشهادات الإدخارية متغيرة العائد بسبب انخفاض الفائدة

انخفض طلب العملاء بالبنوك على الشهادات الادخارية متغيرة العائد بشكل كبير في الفترة الأخيرة، كنتيجة مباشرة لانخفاض أسعار الفائدة عليها.

وطبقًا لمسئول في أحد البنوك، فإن ارتباط العائد على هذه الشهادات بالتغير في أسعار الفائدة لدى البنك المركزي دفع كثيرين لكسر شهادات قائمة وربط أموالهم بشهادات ذات عائد ثابت.

وأوضح أن هناك بعض العملاء كانوا قد ربطوا أموالهم في النصف الأول من العام الماضي بشهادات متغيرة العائد وقت أن كان العائد عليها في حدود 15% والآن العائد على هذه الشهادات لا يزيد على 9.5%.

وأكد المسئول المصرفي، الذي فضل عدم الافصاح عن هويته، لموقع كاش نيوز، أن وجود شهادات ذات عائد ثابت في الوقت الراهن كتلك التي لدى بنكي الأهلي ومصر بعائد ثابت 15% سنويًا، أو 14% لأجل عامين، وكذا الشهادات لأجل 3 أعوام ذات العائد الثابت تزيد الفائدة عليها عن 12.5% في أغلب البنوك، كل ذلك جعل الاقبال الأكبر على الشهادات الثابتة العائد.

وأشار إلى أنه كانت هناك شكاوى كثيرة من العملاء بشأن انخفاض الفائدة على الشهادات متغيرة العائد، لكن البنوك كانت واضحة في طرح هذه الشهادات والاعلان عن ربط العائد عليها بأسعار الفائدة لدى البنك المركزي صعودًا وهبوطًا، ومن ثم فإن الأمر يخضع لاختيار العميل.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة