تطبيق الاستعلام الائتماني على مستثمري البورصة بالعقود الجديدة

قال المستشار خالد النشار، نائب رئيس هيئة الرقابة المالية، اليوم الأربعاء، إن تطبيق قرار الاستعلام الائتماني “الاي سكور” على العملاء والمستثمرين الراغبين في الاستفادة من آلية الشراء بالهامش بالبورصة المصرية سيقتصر على العقود الجديدة فقط عند توقيعها.

وذكر المستشار خالد النشار، أن ذلك الإجراء لا يسري على العقود المعمول بها حاليا، كما يقتصر على دراسة وضع العميل وقت الاستعلام وليس بأثر رجعي أو تاريخي للعميل.

وقال “النشار” إن العميل أو المستثمر لن يضار بوضعه الائتماني السابق، قبل إجراء الاستعلام الائتماني عليه وقت توقيع العقد الجديد مع أي من شركات السمسرة بالبورصة، مشيرا الى انه تم ايضا منع منح الائتمان والاستفادة من آلية الشراء الهامشي للعملاء القصر، حيث لا يجوز الاقتراض على حسابات تخص الاطفال القصر.

وأضاف نائب رئيس هيئة الرقابة المالية أن التضنيف الائتماني لعملاء البورصة مطبق في كثير من أسواق العالم، وأن الاجراءات التي اتخذتها الهيئة تهدف الى حماية السوق من أية ازمات او تقلبات تطرأ على أسواق المال، كما أنها جاءت بناء على طلب من جمعيات الاوراق المالية وشركات الوساطة التي طلب من الهيئة ايجاد آليات لحمايتها وحماية السوق من التوسع في عمليات الائتمان التي يطلبها العملاء والمستثمرين بالبورصة والتي تعرضهم لخسائر فادحة وقت هبوط الأسهم.

وأوضح ان عملية الاستعلام الائتماني لن يقوم بها العميل بل ستقوم بها شركات السمسرة في الاوراق المالية من خلال مخاطبة الشركة المصرية للاستعلام الائتماني ” الأي سكور” وستكون بتكلفة رمزية.

وكشف المستشار حالد النشار نائب رئيس هيئة الرقابة المالية عن أن الهيئة تدرس أيضا طلبا من جمعيات سوق المال لعمل وثيقة تأمين على عملاء الائتمان والمستفيدين من آلية الشراء بالهامش بالبورصة، حيث أن العميل يقوم بالاقتراض من شركات السمسرة بمبالغ كبيرة، ما يستوجب ضرورة التأمين على العملاء ضد أية مخاطر لحفظ حقوق الشركات وضمان استقرار السوق.

وكانت هيئة الرقابة المالية قد أعلنت الاسبوع الماضي عن عدة قرارات تنظيمية ورقابية بهدف حماية سوق المال المصري، منها ضرورة عمل تصنيف ائتماني لعملاء البورصة الراغبين في الحصول على قروض مالية من خلال آلية الشراء بالهامش التي تطبقها البورصة بالاضافة الى منع الاطفال القصر من الحصول على إئتمان نظرا لمخالفة ذلك القواعد الدولية المعمول بها اسواق المال العالمية.

وقالت الهيئة أنها تخذت على مدار الشهور الخمسة الماضية التي تمثل عمل مجلسها نحو 137 قرارا رقابيا وتنظيميا للأنشطة المالية غير المصرفية بهدف تحقيق الاستقرار في السوق المالي غير المصرفي وحماية المتعاملين فيه ورفع كفاءة العاملين.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة