تنبيه جديد بشأن شهادات الـ 18 ببنكي الأهلي ومصر

تردد على وسائل التواصل الاجتماعي في الأيام الماضية أن بنكي الأهلي ومصر أصبحا يلزمان المواطنين بالحصول على قروض أو بطاقات ائتمان من أجل شراء شهادات الـ 18%.

وردًا على ذلك قال مسئولون بخدمة العملاء لدى بنكي الأهلي ومصر أن ما يتردد ليس له أساس من الصحة، مؤكدين أن شراء الشهادات ليس مرتبطًا بأية خدمات مصرفية أخرى، بخلاف فتح الحساب لم هم لا يمتلكون حسابات، وذلك حتى يتم صرف العائد على الشهادات من خلال هذا الحساب.

وطبقًا لتأكيدات المسئولين فإن الحديث عن إلزام الأفراد على إصدار بطاقة ائتمان أو الحصول على قرض من أجل شراء شهادات الـ 18% أمر لا أساس له من الصحة، فالحصول على قرض أو إصدار بطاقة ائتمان على شهادة إدخار هي مزايا اختيارية يتم إتاحتها لمن يريد ذلك وليست إلزامية.

يذكر أن حصيلة الشهادات مرتفعة العائد بفائد 18% سنويًّا ارتفعت في بنكي الأهلي المصري ومصر، إلى ما يربو على 550 مليار جنيه منذ طرحها وحتى تعاملات أمس.

وقام بنكا الأهلي ومصر بطرح الشهادة بفائدة 18% فور رفع الفائدة لدى البنك المركزي في اجتماع استثنائي مارس الماضي، وجاء طرح الشهادات مرتفعة العائد من أجل التخفيف عن المواطنين من أثار الموجة التضخمية التي تواجه البلاد كنتيجة مباشرة لارتفاع الأسعار عالميًا والتحديات التي تفرضها الأزمة الروسية الأوكرانية، وامتداد تبعات أزمة كورونا.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة