توقعات باستمرار الإتجاه العرضى التجميعى بنهاية جلسة اليوم

AYMAN FOUDA
ايمن فودة، خبير أسواق المال

توقع خبير بسوق المال المصرية، أن يستمر الاتجاه العرضى التجميعى خلال تداولات جلسة اليوم الثلاثاء يتخللها بعض موجات جنى الأرباح على بعض الأسهم ظهرت بها قوة تجميعية خلال جلسة تداول الاحد .

وقال ايمن فودة ،رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الإقتصادي الأفريقى،  في تصريح لـ ”وكالة كاش نيوز الاقتصادية ”، إن المؤشر الرئيسى يواجه مقاومة عند 7500 ثم 7580 نقطة ، على أن يكون الدعم عند 7420 ثم 7380 نقطة ،كما أن مؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة لديه مقاومة عند 395 ثم 398 نقطة ، على أن يكون الدعم عند 389 ثم 385 نقطة .

ونصح “فودة” ، المستثمرين بالاحتفاظ للمستثمر طويل المدى والإستفادة من التراجعات ببناء مراكز شرائية جديدة وخاصة على الأسهم ذات العائد السنوى مثل أسهم المطاحن فى الربع الأخير من العام ، وعلى المستثمر قصير المدى إجراء المتاجرات بجزء من المركز بالبيع عند مستويات المقاومة ومعاودة الشراء عند مستويات الدعم الأولى مع إستمرار التحفظ على استخدام الكريديت او المارجن .

وقال رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الإقتصادي الأفريقى، أن مؤشرات البورصة المصرية أنهت تداولات جلسة الإثنين على إرتفاعات، مدعومة بقوة شرائية من المؤسسات العربية والأجنبية ، حيث أنهى المؤشر الرئيسى تداولاته عند 7434.69 نقطة ، بإرتفاع قدره 21.68 نقطة ، بنسبة إرتفاع 0.29% ،كما أنهى مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة تداولاته عند 391.19 نقطة ، بإرتفاع قدره 0.99 نقطة ، بنسبة إرتفاع 0.25% .

جاء ذلك فى ظل قيم تداولات أقل من المتوسطة ، حيث سجلت 332 مليون جنيه ، بأحجام تداول 190 مليون سهم، ربحت منها 60 ورقة ،بينما تراجعت 54 ورقة ، وظلت على ثبات 44 ورقة ،فيما إرتفع رأس المال السوقى بـ600 مليون جنيه ، مسجلا 449 مليار جنيه فى نهاية التداولات .

وأوضح “فودة” أن المؤسسات الأجنبية و العربية إتجهت نحو تكوين مراكز شرائية ،و مالت تعاملات الأفراد والمصريين نحو جنى الأرباح ، ليسجل المستثمرون المصريون صافى بيع بـ 37.900.867مليون جنيه ، بينما سجل المستثمورن العرب والاجانب صافى شراء بـ 10.914.300 و 26.986.567 مليون جنيه على التوالى .

وأشار “فودة” الي أن جميع مؤشرات وقطاعات السوق أنهت تداولاتها بالمنطقة الخضراء بإستثناء أربع قطاعات الإتصالات ، المنتجات المنزلية ،التشييد والبناء ، الموارد الأساسية ، ليأتى قطاع العقارات فى الصدارة بـ 82 مليون جنيه ، بنسبة 0.42% ، مدفوعا بالنشاط على سهم طلعت مصطفى بـ 21 مليون جنيه ، بنسبة إرتفاع 0.46% منهيا تداولاته عند 6.61 جنيه .

يليه قطاع البنوك بـ 79 مليون جنيه ، بنسبة إرتفاع 0.8% مدفوعا بـالنشاط على سهم البنك التجارى الدولى بـ 76 مليون جنيه ، بنسبة إرتفاع 1.6% منهيا تداولاته عند 53.50 جنيه ، ثم يأتى قطاع الخدمات المالية الغير مصرفية بـ 60 مليون جنيه بنسبة إرتفاع ة 0.03% مدفوعا بالنشاط على سهم القلعة بـ 22 مليون جنيه ،بنسبة إرتفاع 2.22% . منهيا تداولاته عند 1.84 جنيه .

وأضاف رئيس لجنة أسواق المال بالمجلس الإقتصادي الأفريقى، أن المؤشرات الرئيسية شهدت تراجعات مع بداية تداولات الإثنين مقتربة من مناطق الدعم الأولى لتقابل بقوة شرائية مؤسسية من العرب والاجانب تدفع بالرئيسى أعلى 7400 نقطة ، والسبعينى أعلى 390 نقطة ، بالمنطقة الخضراء طيلة الجلسة، بعد ما أحدثه خطاب رئيس الجمهورية من طمأنة لدى رجل الشارع وإمتصاص خبر سقوط الطائرة الروسية .

وتستمر الارتدادة التجميعية لأعلى على الأسهم القيادية، بقيادة سهم “البنك التجارى الدولى”الذى نفذ معظم تداولاته أعلى مستوى 53 جنيه مع بعض الحذر من ضخ سيولة جديدة والذى ظهر جلياً من قيم التداولات المتواضعة لليوم الثانى على التوالى.

CNA– محمد أدم

موضوعات ذات صلة