توقعات بخفض جديد لأسعار الفائدة نهاية الشهر الجاري

قال حسام عبد الوهاب، نائب رئيس بنك مصر، اليوم الاثنين، إنه يتوقع أن يقوم البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة مججددًا في اجتماع لجنة السياسة النقدية المقبل بنهاية الشهر الجاري.

وتنظر لجنة السياسات النقدية بالبنك المركزي المصري تعديل أسعار الفائدة في اجتماعها المقرر عقده يوم 27 ديسمبر الجاري، وهو الاجتماع الأخير لها خلال العام.

وأوضح عبدالوهاب، خلال كلمته بمؤتمر الرؤساء التنفيذيين The 6 th CEOs THOUGHTS 2019، اليوم الإثنين، أن خفض الفائدة يأتي مدعومًا بتراجع معدلات التضخم دون 10% وتراجع معدلات البطالة إضافة إلى ارتفاع معدلات النمو.

وأوضح أن قرار خفض الفائدة في الفترة الأخيرة كان ضروريًا ضمن سياسة المركزي التيسير النقدي.

وفي اجتماع لجنة السياسات النقدية السابق والذي تم عقده يوم 14 نوفمبر تم خفض أسعار الفائدة على الايداع والإقراض بمقدار 1% لتتراجع إلى 12.25% و13.25% على التوالي.

كما تم تخفيض سعر العملية الرئيسية للبنك المركزى إلى 12.75% وسعر الائتمان والخصم 12.75% أيضًا.

وبقرار خفض الفائدة السابق يكون البنك المركزي قد أجرى 3 تخفيضات متتالية بدأت في أغسطس بمقدار 1.5% ثم 1% في سبتمبر، واليوم بمقدار 1%، يضاف إلى ذلك فقد كان البنك المركزي قد خفض الفائدة في بداية العام بمقدر 1%، ليصل مقدار التخفيض خلال العام الجاري حتى الآن 4.5%، وذلك قبل الاجتماع الاخير للجنة السياسات النقدية المقرر 26 ديسمبر الجاري.

وانخفض معدل التضخم لأسعار المستهلك في المناطق الحضرية من البلاد إلى 3.1 % في أكتوبر مقارنة ب 4.8% في سبتمبر ، وفقا للجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، وهو المعدل الأدنى منذ سبتمبر 2010 ، وفقا لبيانات جمعتها بلومبرج.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة