توقعات بعمليات جني أرباح طفيفة علي الأسهم القيادية غدًا

منى مصطفى
منى مصطفى ،المحللة الفنية

اختتمت المؤشرات المصرية تعاملات جلسة منتصف الأسبوع على إرتفاعات قوية إستطاعت معها التماسك أعلى مستويات المقاومة مدعومة بالأرتفاع الملحوظ بقيم التداولات قرب من المليار جنيه.

وقالت مني مصطفي ،المحلل الفني لدي المجموعة الافريقية، إن المؤشر الرئيسي Egx30 شهد صعوداً قوياً إستطاع معه الأغلاق عند منطقة القمة السابقة 9800 نقطة على إرتفاع تجاوز الــ 2% ، وسط زخم شرائي قوي على الأسهم القيادية التى نجح معظمها في الوصول لمستهدفاته مصحوباً بأحجام تداول مرتفعه .

كذلك الحال بالنسبة لمؤشر الشركات الصغيرة و المتوسطة Egx70 الذي شهد أداء عرضي مائل للصعود ، حيث أخفق في التماسك عند مستوى المقاومة 573 نقطة ليقلص جانب من مكاسبة الصباحية و يغلق على إرتفاع بــ 0.41% عند مستوى الــ 570 نقطة .

وأشارت ” مني مصطفي ” إلى أن هذه الإرتفاعات جاءت مدعومة بالزخم الشرائي القوي على الأسهم خاصة القيادية .

وأفادت أن الاسهم القيادية إستهلت تعاملاتها على إرتفاع قوي لتتسارع وتيرة صعودها بمنتصف الجلسة مصحوبة بارتفاع ملحوظ بأحجام التداولات ،مختبرة مستويات المقاومة لتشهد عندها جنى أرباح طفيف و الذى إستطاع المشتري إستيعابه ، مع إستمرار عمليات التبديل بين الأسهم و القطاعات ، حيث مازالت المؤسسات تميل للشراء الأنتقائي مقابل المتاجرات السريعة للأفراد .

وأفادت أنه تلاحظ ظهور بعض التفاؤل لدى المتعاملين و هو ما يظهر جلياً على ” قيم التداولات التى تتراجع بجلسات الهبوط و تتصاعد بجلسات الصعود .

وتوقعت المحللة ان تستهل المؤشرات و الأسهم تعاملات الغد على إرتفاع والذى غالباً ما ستقلصه موجة جني أرباح الطفيفة يتوقع حدوثها خاصة على الأسهم القيادية التى شهدت إرتفاعات قوية خلال الأيام الماضية مقابل إرتفاع الأسهم الصغيرة و أسهم المضاربات ، حيث ما زالت مناطق القمة السابقة حاجز مقاومة نفسي لدى المتعاملين .

وأفادت أن المؤشر الثلاثيني لديه مقاومة عند الــ 9880 ثم 10012 نقطة ؛ أما الدعم عند الــ 9712 ثم 9580 نقطة , أما المؤشر السبعيني فلديه مقاومة عند 573 – 575 نقطة ؛ أما منطقة الدعم بين الـ 568 – 566 نقطة .

ونصحت ” مني مصطفي ” المتعاملين قصيري الأجل بالإستفادة من التذبذبات السريعة على الأسهم في إجراء المتاجرات اليومية في ذات الجلسة ، أما متوسطي و طويلي الأجل فينصح بالإستمرار فى تحديد و إقتناص مراكز شرائية جديده على الأسهم المنتقاه القوية ذات السيولة العالية مع التهدئات و إجراء المتاجرات السريعة ، مع التذكرة بأنه في هذه المرحلة لابد أن يكون السهم هو المؤشر.

CNA – محمد أدم

موضوعات ذات صلة