توقعات بنمو الاقتصاد الفرنسى بنسبة تتجاوز الواحد بالمئة

هولاند
هولاند

عبر الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند يوم الاثنين عن أمله بأن يفوق نمو اقتصاد بلاده توقعات الحكومة التي تبلغ واحدا بالمئة في 2015 ومن ثم انخفاض معدل البطالة بدعم من الإصلاحات الاقتصادية.

وقال أولوند في مقابلة مع إذاعة فرنسا الدولية “سأبذل كل ما بوسعي للوصول بمعدل النمو إلى أعلى مستوى ممكن في 2015 و2016 كي نتجاوز واحدا بالمئة.”

وأضاف أنه مع ارتفاع عدد الداخلين إلى سوق العمل عن الخارجين منه فإن معدل النمو الذي يتجاوز واحدا بالمئة ضروري لخفض عدد العاطلين ،وتابع “إذا حققنا مزيدا من النمو سينخفض معدل البطالة لدينا.”

وتشير التوقعات الرسمية للحكومة إلى نمو نسبته واحد بالمئة في 2015 و1.7 % في 2016.

وبلغ عدد العاطلين مستوى قياسيا في نوفمبر مسجلا ثلاثة ملايين و488 ألفا و300 عاطل بارتفاع 5.8 % على أساس سنوي. ووصل معدل البطالة إلى 10.4 % في الربع الثالث من العام.

موضوعات ذات صلة