توقعات قوية بوصول أسعار النفط إلى 100 دولار بحلول 2019

أفادت وكالة رويترز، في تقرير اليوم الخميس، أن المتعاملين في النفط يراهنون على أن الخام الأمريكي قد يرتفع إلى 100 دولار للبرميل بحلول العام القادم، وهو مستوى مهم كان الكثيرون حتى وقت قريب يعتبرونه غير وارد نظرا للنمو القياسي للإنتاج الأمريكي والاستقرار النسبي للطلب العالمي.

لكن العودة الوشيكة للعقوبات الأمريكية على إيران والاختناقات التي تمنع الخام الأمريكي من الوصول إلى السوق غذتا موجة ارتفاع دفعت أسعار خام النفط القياسي لأعلى مستوى في أربع سنوات.

وتوقعات الارتفاع واضحة في سوق الخيارات الأمريكية. وزاد عدد المراكز المفتوحة لخيار شراء خام غرب تكساس الأمريكي عند 100 دولار في ديسمبر 2019 – وهي رهانات على أن العقود الآجلة ستبلغ ذلك السعر بنهاية 2019 – بنسبة 30% الأسبوع الماضي إلى مستوى قياسي بلغ 31 ألف مركز وفقا لبيانات سي.ام.إي.

وقال جون ساسر نائب رئيس الأبحاث والتحليلات لدى مجموعة موبيوس لإدارة المخاطر: “على مدى الأسبوعين الأخيرين، بات هناك مزيد من الدلائل على أنه حتى بعض الزبائن الكبار – الهند والصين – لن يشتروا النفط الإيراني اعتبارا من نوفمبر”.

ويضيف أنه نتيجة لهذا فمن المرجح أن تكون تلك العقوبات أكثر فعالية عما اعتقده الناس.

وقال معهد التمويل الدولي إن إجمالي صادرات إيران انخفض إلى مليوني برميل يوميا في سبتمبر من 2.8 مليون برميل يوميا في أبريل نيسان.

وتدور التقديرات بشأن حجم الصادرات الإيرانية التي قد تتأثر بالعقوبات بين 500 ألف برميل يوميا ومليوني برميل يوميا، وقد تعزز الضبابية بشأن الأثر النهائي للعقوبات من تقلبات الأسعار في كلا الاتجاهين.

وزاد خام برنت فوق 86 دولارا للبرميل أمس الأربعاء، وبلغ خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 76 دولارا للبرميل، والخامان كلاهما عند أعلى مستوى في أربع سنوات.

وحفز قرار إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتجديد العقوبات على إيران تحولا كبيرا من جانب منظمة البلدان المصدرة للبترول. فبعد نحو 18 شهرا من تقييد الإنتاج، اتفقت أوبك على زيادته.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة