ثلاثة طلبات لمستثمرى الكويت من الحكومة المصرية

محلب1

ثلاثة طلبات رفعها على الغانم ،رئيس غرفة صناعة الكويت إلى المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء المصرى،وذلك لتعزيز الاستثمارات الكويتية والعربية بمصر ،تتمثل الطلبات فى تعديل تشريعى يضمن حقوق المستثمرين،ضمان استقرار التشريعات،وحل مشكلات المستثمرين القائمة.

قال علي الغانم ،رئيس غرفة تجارة وصناعة الكويت، ان الشرعية التنموية باتت مطلوبة بشدة لتعزيز الأداء الاقتصادي المصري خلال الفترة المقبلة مبينا ان الكويت كانت من أولى الدول التي باركت الثورة المصرية عبر وفد اقتصادي للغرفة زار مصر في 7 أبريل 2011 وأيد كل الخطوات الرامية للاصلاح الاقتصادي في مصر.

ولفت الغانم ،خلال لقاءه المهندس ابراهيم محلب رئيس الوزراء فى الكويت اليوم ،الى أن الاستثمار في مصر هو استثمار للعرب جميعا داعيا الى بناء محفزات من شأنها توفير بيئة استثمارية جاذبة تضمن حقوق المستثمرين وهو ما يستلزم تطوير التشريعات المواكب لها كقضاء عادل لديه القدرة على سرعة الحسم وإدارة تنفيذية قوية.

واضاف أن عبارة (يبقى على ما هو الحال وعلى المتضرر اللجوء للقضاء) لم تعد مقبولة ،موضحًا ان استقرار التشريع وضمان الحقوق والاحترام المؤسسي لها ياتي في إطار مسؤولية الدولة.

وذكر أن ثقة مواطني الدولة في استثمارات الدولة هي مقياس أساسي لجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وعلى المستثمرين إدراك أن ما يقدمونه من استثمارات في مصر هو في واقع الأمر شراكة عادلة في الجهد والمال والنتائج والمسؤولية الاجتماعية وبالتالي عليهم ألا يطالبوا بمزايا تفضيلية عما يحصل عليهم مواطنو تلك الدول.

وقال ان المستثمرين الكويتيين سيشاركون بقوة في مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي الذي سيعقد في 13 مارس المقبل تضامنا مع مصر التي يعد الاستثمار فيها استثمارا للعرب جميعا.

وأوضح انه تم الاتفاق مع رئيس الوزراء المصري على تلقي جميع شكاوى الشركات الاستثمارية الكويتية بدءا من اليوم لدى غرفة التجارة والعمل على تجميعها وتحليلها وعرضها على الجانب المصري للبت فيها مع وضع مقترحات لحلها.

وكان رئيس الوزراء المصري والوفد المرافق له قد وصل إلى الكويت امس في زيارة رسمية تستمر ثلاثة أيام تلبية لدعوة من الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء.

CNA– محمد عادل

موضوعات ذات صلة