خبير اقتصادي: البنك المركزي قد يرفع الفائدة بنهاية العام بسبب التضخم

قال عبد السلام ابو ضيف، الخبير المصرفي والاقتصادي، إن البنك المركزي قد يلجأ إلى رفع أسعار الفائدة نسبيًا، في اجتماعه الأخير هذا العام المقرر له يوم 16 ديسمبر، بسبب ارتفاع معدلات التضخم.

وأوضح “ابو ضيف”، لموقع كاش نيوز، أن تثبيت الفائدة في اجتماع الخميس الماضي بالبنك المركزي كان قرارًا يتناسب مع معدلات التضخم التي لم تتجاوز بعد مستهدفات البنك المركزي وللحفاظ على فرص تعزيز النمو الاقتصادي.

واستدرك الخبير الاقتصادي أنه مع استمرار ارتفاع الأسعار عالميًا، وانعكاسها على السوق المحلية، وقيام الحكومة مؤخرًا برفع أسعار الغاز على المصانع، والاتجاه لزيادة أسعار السلع الأساسية، فإن ذلك سيدفع بالتضخم للارتفاع إلى مستويات قد تتجاوز المستهدفات المقبولة لدى البنك المركزي.

وأكد “ابو ضيف” أن البنك المركزي لن يتردد وقتها في تعديل أسعار الفائدة بما يساهم في تقليص التضخم، والحفاظ على المدخرات بالبنوك من التآكل.

وتوقع “ابو ضيف” أن البنك المركزي قد يلجأ إلى رفع الفائدة في اجتماعه الأخير بالعام الجاري ولكن بشكل طفيف، حيث ستكون الزيادة في حدود 0.5%، وذلك بسبب الزيادة التي سيتم الاعلان عنها في معدلات التضخم.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة