خبير سياحى:إنشاء بحيرات صناعية ينقذ 330 كيلو متر بشاطئ البحر الأحمر

السياحة
البحر الأحمر

قال د. عاطف عبد اللطيف ،عضو جمعية مستثمري مرسى علم، إن قرابة 330 كيلو علي شاطئ البحر الاحمر في المنطقة ما بين مدينة سفاجا وحتى رأس بنياس لا تصلح لإقامة شواطئ بسبب البيئة والشعاب المرجانية الإ في 11% فقط من المساحة .

وأضاف عبد اللطيف أن أساس المشكلة قديم ويرجع عند قيام هيئة التنمية السياحية بتخصيص هذه المناطق لإقامة منشآت ومشروعات سياحية  وهذه الاراضي غير صالحة بسبب عدم وجود ممشى سياحي أو طريق للشاطئ نتيجة لوجود شعاب مرجانية أغلبها ميتة وصخور حجرية .

وأوضح عبد اللطيف أن شركات السياحة العالمية ترفض ان ترسل سائحين الي هذه المناطق بسبب عدم وجود شواطئ لقراها السياحية مما ألحق ضررا كبيرا بالمستثمرين والمنطقة بشكل عام .

وأشار عضو مستثمري مرسى علم إلي أن عدم وجود شواطئ رملية يستدعي عمل ممشى سياحي بطول 500 متر حتى نبتعد عن الصخور وهذه المسافة ترهق السائح وأيضا علي مسافة 500 متر لا تصلح السباحة بسبب العمق وعمليات السحب داخل المياه مع الأمواج الصعبة .

وذكر عبد اللطيف أن حل هذه المنطقة هو استقدام شركات أجنبية من استراليا وأمريكا لديها خبرة واسعة في تهذيب الشواطئ بدون الإضرار بالشعاب المرجانية أو موافقة وزارة البيئة على عمل بحيرات صناعية لهذه المنشآت الفندقية يتم توصيلها بمياه البحر .

موضوعات ذات صلة