خبير يتوقع اختراق EGX30 مستوي 13100 نقطة الأسبوع القادم

سعيد الفقى، خبير أسواق المال

قال خبير بسوق المال المصري، إن المؤشر الرئيسي وصل إلي أعلي مستوي له خلال جلسة نهاية الأسبوع عند مستوي 13081 نقطة ولم يستطع إختراق المقاومة عند 13100 نقطة للمرة الثالثة خلال الفترة الحالية رغم الإعلان عن بداية تطبيق ضريبة الدمغة في أول يونيو بعد إقرار القانون وإنتهاء اللغط الدائر بشأن مد تعطيل العمل بقانون الأرباح الرأسمالية علي البورصة لمدة ثلاث سنوات قادمة، حيث رأت الحكومة إستحالة تحصيل ضريبة الدمعة بأثر رجعي لأنها تحدث علي العملية المنفذة في وقتها.

وأوضح سعيد الفقي، خبير سوق المال المصري ومدير فرع لدي شركة “أصول لتداول الأوراق المالية”، في تصريح لـ “وكالة كاش نيوز” أن تراجع المؤشر بنهاية جلسة الأسبوع نتيجة الأحداث العالمية وخاصة الأمريكية وعدم توافق الشعب الأمريكي مع قرارات وتصرفات الرئيس الأمريكي في الفترة الأخيرة مما أدي إلي هبوط حاد في مؤشر داو جونز أمس بالإضافة إلي تأثر باقي البورصات العالمية وإنخفاض الغالبية منها.

وأشار “ الفقي “ إلي أن البورصة المصرية تأثرت لهذه الأحداث بالرغم من إستيعاب قرار ضريبة الدمغة وصعود مؤشرات البورصة خلال الجلسات الماضية إلا أن تصاعد التوترات العالمية الأمريكية أثرت علي البورصات العالمية وبالتالي أثرث علي البورصة المصرية تزامنًا مع إقتراب المؤشر الرئيسي من مستوي المقاومة عند 13100 نقطة.

وتوقع خبير سوق المال المصري، مع بداية الأسبوع القادم الإقتراب من مستوي الدعم عند 12850 نقطة والتي نتوقع أن توقف إنخفاض المؤشر الرئيسي لتكوين مراكز شرائية جديدة في هذه المناطق إستعدادًا لإختراق المقاومة عند مستوي 13100 نقطة والتي نتوقع إختراقها الأسبوع القادم بعد زوال التدعيات الحالية الخاصة بالشأن الأمريكي وعودة إستقرار الأوضاع العالمية مما سوف ينعكس إيجابيًا علي البورصة المصرية، حيث أن البورصة المصرية تتأثر سريعًا بالبورصات العالمية في الأحداث السلبية أما التأثيرات الإيحابية ليس لنا علاقة بها فنحن نتفاعل مع البورصات العالمية في إتجاه واحد فقط.

وتابع بخصوص مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة فمازال عند مستوي الدعم 590 نقطة ونتوقع إستهداف مستوي 610 نقطة خلال الأسبوع القادم بعد الحالة العرضية التي إستمر عليها أداء أسهمه خلال الفترة السابقة.

CNA– محمد ابو اليزيد

موضوعات ذات صلة