خبير يستبعد تأثر التدفقات الاستثمارية بمصر جرّاء رفع الفائدة بالأرجنتين

هاني ابو الفتوح، الخبير المصرفي

استبعد هاني ابو الفتوح، الخبير المصرفي والاقتصادي، تأثر التدفقات الاستثمارية الواردة لمصر جراء رفع الفائدة بالأرجنتين إلى 60%.

ورفعت الأرجنتين، يوم الخميس، أسعار الفائدة إلى 60%  بزيادة قدرها 15% بهدف وقف هبوط البيزو الذي هدد مصداقية الحكومة التي تنفذ برنامج اصلاح اقتصادي.

وقال “ابو الفتوح”، في إفادة لـ”كاش نيوز”، إن من الناحية النظرية يبدو أن المستثمر سيحصل على عوائد من الاستثمار في أدوات الدين في الارجنتين  بنسبة 60% ، وهي بذلك تعتبر فرصة استثمار ممتازة في أي سوق في العالم.

واستدرك :”لكن الحقيقة أن المستثمرين سوف يتكبدون خسائر فادحة، حيث أن البيزو لن يكون ذا قيمة كبيرة بعد عام من الآن بحسب توقعات المحللين بسبب استمرار تدهور الأحوال،  لذلك ليس من المرجح أن تتدفق الأموال من الأسواق الناشئة ومنها مصر للاستثمار في الارجنتين”.

وأكد الخبير المصرفي أنه في ضوء رفع أسعار الفائدة على هذا النحو غير المسبوق ، وبالنظر الى التدهور المستمر في الأحوال الاقتصادية في الارجنتين ، فليس من المتوقع أن  يدفع ذلك البنك المركزي المصري الى رفع الفائدة في الفترة المقبلة حتى يحافظ على التدفقات في أدوات الدين.

وتجدر الإشارة إلى أن البيزو قد انخفض بنسبة 50% تقريبًا مقابل الدولار الأمريكي في العام الماضي، زادت هذه الخطوة مخاوف المستثمرين بشأن اقتصاد الارجنتين.

وأكد “ابو الفتوح” أن تراجع البيزو مقابل الدولار مع ارتفاع أسعار الفائدة الأمريكية ستدفع المستثمرين إلى تحويل الدولار من الأرجنتين للاستثمار في أسواق أكثر استقرارًا.

CNA– الخدمة الاخبارية، محمد عادل

موضوعات ذات صلة