خبير : EGX30 يتجه صوب 9050 نقطة فى الأسبوع القادم

EHAB SAED
ايهاب سعيد ، خبير أسواق المال

 

توقع إيهاب سعيد ، خبير أسواق المال، أن يكون التركيز فى البورصة المصرية منصباً على مستوى المقاومة قرب الـ 9000 – 9050 نقطه بالمؤشر الرئيسى ،والذى مازلنا نتوقع أن يعوقه على مواصلة ارتداده فى ظل غياب المحفزات واستمرار التأثير السلبى لقانون الضرائب على السوق .

و فيما يتعلق بمؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة Egx70 ،أوضح ايهاب سعيد ، فى إفادة لوكالة كاش نيوز ،أن التركيز سيكون منصباً على مستوى المقاومة السابق قرب الـ 500 – 505 نقطه والذى ان نجح فى تجاوزه لأعلى فقد تمتد حركته التصحيحيه فى اتجاه مستوى الـ 520 – 525 نقطة .

وذكر خبير أسواق المال،أن مؤشر السوق الرئيسى Egx30 نجح فى التماسك قرب مستوى الدعم الهام عند الـ 8500 نقطة ليبدأ منه الدخول فى حركه تصحيحية لأعلى حيث اقترب فيها من مستوى المقاومة الجديد قرب الـ 9000 – 9050 نقطة بجلسات الاسبوع الماضى الذى اقتصر على ثلاث جلسات فقط بسبب عطلة اعياد الربيع بفعل نجاح بعض الاسهم القيادية على تعويض جانب من خسائرها الكبيره التى منيت بها على مدار الاسابيع الماضية على خلفية ازمة قانون الضرائب ولائحته التنفيذية .

أما بخصوص آداء الأسهم القيادية بجلسات الأسبوع الماضى فقد نجح سهم “البنك التجارى الدولى” فى تجاوز مستوى المقاومة الجديد قرب الـ 54.50 جنيه ليقترب من مستوى المقاومة التالى قرب الـ 56 – 56.50 جنيه ولكنه فشل فى تجاوزه لأعلى ليغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 55.50 جنيه .

وأوضح ايهاب سعيد أنه بشكل عام مازال التركيز منصباً على مستوى المقاومة السابق قرب الـ 56.50 جنيه والذى نتوقع ان يعوقه على مواصلة ارتداده لأعلى .

وأما فيما يتعلق بآداء سهم “مجموعة طلعت مصطفى القابضة” من حيث الوزن النسبى (10.24%) فقد نجح هو الاخر على بدء الدخول فى حركه تصحيحية لأعلى اقترب فيها من مستوى الـ 10.24 جنيه ولكنه فشل فى الثبات أعلاه ليغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 9.97 جنيه .

وقال “ سعيد “ إنه بشكل عام خلال الاسبوع الحالى سيكون منصبا على مستوى المقاومه الجديد قرب الـ 10.50 – 10.60 جنيه والذى نتوقع ان يعوقه على مواصلة صعوده .

وأيضاً سهم “المجموعه الماليه هيرمس القابضه” صاحب المركز الثالث من حيث الوزن النسبى فى اعقاب انتهاء جلسة الخميس (5.79%) فقد نجح هو الاخر على الدخول فى حركه تصحيحية لأعلى اقترب فيها من مستوى المقاومة الجديد قرب الـ 15.80 ثم 16 جنيه ولكنه فشل فى تجاوزه لأعلى ليعاود تراجعه ويغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 15.02 جنيه .

 

وقال خبير أسواق المال :” بشكل عام مازال التركيز منصباً على مستوى المقاومة الجديد قرب الـ 15.80 ثم 16 جنيه والذى مازلنا نتوقع ان يعوقه على مواصلة ارتداده لأعلى .

بالإضافه الي سهم “جلوبال تيليكوم”  صاحب المركز الرابع من حيث الوزن النسبى (4.35%) فقد نجح فى تجاوز مستوى المقاومه قرب الـ 3.45 جنيه كما سبق وتوقعنا فى تقريرنا الاخير ليقترب من مستوى المقاومة التالى قرب الـ 3.65 جنيه ولكنه فشل فى الثبات أعلاه ليغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 3.57 جنيه .

ولفت “سعيد “ إلى أنه بشكل عام فإن التركيز سيكون منصباً على مستوى المقاومه الجديد قرب الـ 3.65 – 3.70 جنيه والذى مازلنا نتوقع ان يعوقه على مواصلة ارتداده لأعلى .

وأما فيما يتعلق بأسهم “قطاع العقارات“ فقد نجح سهم “مصر الجديده للاسكان والتعمير “ فى الاقتراب مجدداً من مستوى الـ 63 جنيه فى حركه تصحيحية لأعلى قبل ان يغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 61.09 جنيه .

وبشكل عام التركيز خلال الاسبوع الحالى سيكون منصباً علي مستوى الـ 63 جنيه والذى ان نجح فى تجاوزه لأعلى فنتوقع معه ان يعيد السهم تجربة مستوى الـ 65.50 ثم 66 جنيه .

واما فيما يتعلق بسهم “مدينة نصر للاسكان والتعمير “ فقد نجح هو الاخر فى الاقتراب مجدداً من مستوى الـ 33.27 جنيه فى حركة تصحيحية لأعلى قبل ان يغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى ال 32.90 جنيه .

وأضاف أنه بشكل عام فإن التركيز الآن سيكون منصبا على مستوى الـ 34 جنيه والذى إن نجح فى تجاوزه لأعلى فنتوقع معه ان يعيد السهم تجربة مستوى الـ 35 جنيه .

وتابع  خبير أسواق المال أنه فيما يتعلق بمؤشر الاسهم الصغيره والمتوسطه Egx70 فقد مال ادائه الى التحركات العرضيه بين مستوى المقاومه الجديد قرب الـ 500 – 505 نقطة كحد أعلى ومستوى الـ 488 نقطة كحد ادنى بفعل سيطرة التحركات العرضيه على غالبية الاسهم الصغيره والمتوسطه بجلسات الاسبوع الماضى الذى اقتصرت على ثلاث جلسات فقط بما فيها الاسهم ذات الوزن النسبى العالى ليغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى الـ 494 نقطة .

وأما فيما يتعلق بأبرز الاحداث التى شهدها السوق خلال الاسبوعين الماضيين فجاء أبرزها صدور اللائحة التنفيذية لقانون الضرائب والتى صدرت فى توقيت غريب لاسيما وان شركات الوساطة لم تكن تنى اجتماعها مع رئيس مصلحة الضرائب الذى وعد بإيصال صوت الشركات الى الحكومه ممثلة فى وزارة الماليه عقب الاعتراضات والصعوبات الشديده التى المح اليها البعض فى تحصيل الضريبه لاسيما على المستثمرين العرب والاجانب وكذلك إثارة السلبية الخطيرة على السوق خاصة فى اعقاب التسهيلات الضريبية التى اقرتها الحكومه على ضريبة الدخل واجرائاتها التحفيزيه لكافة الانشطه الاستثماريه واصرارها الغريب على اقرار قانون الضريبه على البورصه فى سابقه لم نشهدها من قبل مع اى حكومه سابقه ولا حتى حكومة الاخوان المسلمين الذين عجزوا عن تمرير ذات القانون واكتفوا بضريبة الدمغه .

CNA– محمد أدم

موضوعات ذات صلة