خبير : EGX30 يتجه قرب 8300 نقطة خلال الأسبوع المقبل

EHAB SAED
إيهاب سعيد ،خبير أسواق المال

توقع إيهاب سعيد ، خبير أسواق المال،أن يكون التركيز لدى المؤشر الرئيسى للبورصة ،خلال الأسبوع المقبل،منصباً على مستوى المقاومة السابق قرب الـ 8250 – 8300 نقطة والذى مازال التوقع أن يعوقه على مواصلة صعوده .

وفيما يتعلق بمؤشر الاسهم الصغيرة والمتوسطة Egx70 ،أوضح ايهاب سعيد ، فى إفادة لوكالة كاش نيوز ،أن التركيز سيكون منصباً علي مستوى المقاومة السابق قرب الـ 460 نقطة والذى إن نجح فى تجاوزه لأعلى فنتوقع معه أن يواصل صعوده فى إتجاه مستوى الـ 475 نقطة .

وقال خبير أسواق المال :” فشل مؤشر السوق الرئيسى Egx30 فى مواصلة صعوده بعد اقترابه من مستوى المقاومة السابق قرب الـ 8250 – 8300 نقطة وتحديداً عند مستوى الـ 8217 نقطة ليعاود تراجعه فى إتجاه مستوى الـ 8087 نقطة قبل أن يغلق قرب مستوى الـ 8114 نقطة وذلك بفعل عودة ظهور القوة البيعية على غالبية الأسهم القيادية .

وتابع خبير أسواق المال أنه فيما يتعلق بمؤشر الاسهم الصغيره والمتوسطه Egx70 فقد جاء أدائه أفضل نسبياً من نظيره السابق وذلك بنجاحه على تجاوز مستوى المقاومة الجديد قرب الـ 460 نقطة وإن كان بشكل طفيف ليقترب من مستوى الـ 464 نقطة ولكنه فشل فى التماسك أعلاه بفعل عودة ظهور القوة البيعية على غالبية الاسهم الصغيرة والمتوسطة لاسيما الأسهم ذات الوزن النسبى العالى ليعاود تراجعه ويغلق مع نهاية جلسة الخميس قرب مستوى ال 456 نقطه .

وأما فيما يتعلق بأبرز الأحداث التى شهدها الأسبوع الماضى فقد جاء أهمها بطبيعة الحال حالة الترقب المغمورة بالفرحة الكبيرة بإفتتاح مشروع قناة السويس الجديدة والتى تصور الكثيرين أن يكون لها تأثير واضح على أداء السوق لاسيما بجلسات الاسبوع الماضى ولكنه لم يحدث كما سبق وأشرنا حيث فشلت مؤشرات السوق فى تجاوز مستويات المقاومة الخاصه بها كما هو الحال مع اى حدث ايجابى .

وأفاد أنه من المعروف أن البورصات تسبق تلك الأحداث الإيجابية بفترة والمراقب لحركة السوق خلال الاسابيع الأخيرة سيكتشف أن السوق قد ارتفع بالفعل على مدار الأسابيع الاخيرة تفاعلا مع هذا الحدث , بالاضافه الى إنه من المعروف أن تفريعة القناة الجديدة إنما تعد المرحله الاولى من المشروع الأهم والذى سيكتمل بتنمية محور قناة السويس ومدينة الاسماعيليه الجديده وهو المشروع الذى من المتوقع أن يحدث تحول حقيقى فى الاقتصاد المصرى .

وأما فيما يتعلق بالأحداث المتعلقة بالسوق فقد شهد الأسبوع الماضى بدء تفعيل مؤشر Egx50 المتساوى الأوزان يوم الأحد الماضى بشكل رسمى وإن كان لم يشعر بأدائه معظم المستثمرين والذى كان ينتظر البعض منهم أن يكون له أثر إيجابى على أداء السوق , على الرغم من إننا سبق وأكدنا مراراً وتكراراً أن مؤشرات السوق ليست سوى إنعكاس أو مرآه تعكس ما يحدث فى السوق من إرتفاع او إنخفاض لأسهمه وبالتبعيه فهى تتحرك تبعاً لسلوك المستثمرين وتفاعلهم مع حركة الأسهم وليس العكس ومن ثم لا تأثير إطلاقا على أداء السوق من تفعيل أى نوع من أنواع المؤشرات سواء الموزونة أو الغير موزونة .

وأما بخصوص التعديلات التى أقرتها لجنة المؤشرات بالبورصة المصرية على مؤشر السوق الرئيسى Egx30 فقد جاء تأثيرها محدوداً على الأوزان النسبية للأسهم القيادية حتى بعد إضافة شركات جديدة مثل “ايديتا وارواسكوم كونستراكشن” وذلك كما سبق واكدنا سابقا , حيث ان تلك التعديلات لم تتطرق من قريب أو بعيد لطريقة حساب المؤشر وإنما إقتصرت على إدراج الشركات على المؤشر.

ولذا فقد حافظ سهم ”البنك التجارى الدولى” على مركزه الاول وان تراجع وزنه النسبى من (40%) الى (35.50%) واما عن شركة ”ايديتا للصناعات الغذائية ” فقد جاء وزنه النسبى طبقا لاغلاقات الخميس الماضى عند الـ (1.12%) واما ”اوراسكوم كونستراكشن” فقد جاء وزنها النسبى طبقا لاغلاقات الخميس الماضى عند ال (1.65%).

CNA– محمد أدم

موضوعات ذات صلة