خدمات البنوك المصرية تصل دول الخليج للتيسير على العاملين بالخارج

عقد اللواء مازن فهمي، مساعد الوزيرة لشئون الجاليات والمصريين بالخارج، اجتماعا مع ممثلي الوزارات والجهات المشاركة في التنسيق للمؤتمر الثاني للكيانات المصرية بالخارج لمناقشة ما يمكن تقديمه للمصريين بالخارج من خدمات خلال المؤتمر المزمع انعقاده أغسطس المقبل.

وناقش الاجتماع فتح حسابات بنكية للمصريين المقيمين بالخارج، في بعض الدول التي يمكن فتح فروع للبنوك الوطنية بها، حيث قامت تلك البنوك بتوقيع بروتوكولات تعاون مع عدد من البنوك في منطقة الخليج العربي لاستضافة مندوبين من البنوك المصرية لتيسير فتح الحسابات للمصريين في تلك الدول.

هذا فضلا عن أن بعض القنصليات المصرية في منطقة الخليج تستضيف مندوبين من البنوك الوطنية في بعض الاحيانً لإنهاء المعاملات البنكية للمصريين في تلك الدول.

وأكد اللواء مازن فهمي، إدراك القيادة السياسية في المرحلة الراهنة لأهمية دور المصريين في الخارج في خدمة أهداف التنمية المستدامة وضرورة الاستفادة من طاقاتهم، وتثمن دورهم.

وأضاف أن الوزارة تحمل على عاتقها ما يتعلق بدورها في رعاية المصريين بالخارج، وصولا إلى دمجهم في خطط تنمية الدولة؛ وانطلاقا من تلك المسئولية تعمل وزارة الهجرة على التنسيق مع كافة الجهات لتقديم الرعاية المناسبة للمصريين في الخارج، وتلبية كافة طلباتهم وتقديم التيسيرات الممكنة لهم.

وتابع فهمي، أن المؤتمر سيشهد حضورًا لممثلي وزارات ومؤسسات الدولة لتلقي المقترحات والرد على استفسارات المصريين بالخارج، بالإضافة إلى الفعاليات الرياضية التي سيتم تنظيمها على هامش المؤتمر.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة