دراسة: الاستيراد يلتهم إيرادات النقد الأجنبى لـ 5 قطاعات

MWANEE34

قالت دراسة مصرفية حديثة إن الواردات مازالت تتزايد بشكل لا يتناسب مع كساد الأسواق ،لافتة إلى أنه لابد من وضع حد لاستيراد السلع غير الضرورية .

وأوضحت الدراسة التى أعدها الخبير المصرفى أحمد آدم أن كل موارد الدولة من العملة الأجنبية والتى تتمثل فى الصادرات وتحويلات المصريين العاملين بالخارج وإيرادات السياحة وصافى الإستثمارات الأجنبية المباشرة وعائدات المرور فى قناة السويس قد بلغت خلال الربع الأول من العام المالى الحالى ماقدرة 13.6 مليار دولار لم تستطيع تغطية تكلفة الواردات والتى بلغت 14.6 مليار دولار .

وأوضحت الدراسة :” إن المستوردين يجدون عوناً كبيراً من الخارج لتخفيف حدة الصعوبات التى يواجهونها من جراء الإجراءات التى تقوم بها الحكومة لتخفيض الواردات وتمثل هذا العون جلياً فى زيادة تسهيلات الموردين والمشترين قصيرة الأجل من 0.9 مليار دولار إلى 1.4 مليار دولار”.

وأوضحت الدراسة أن العجز الكبير فى ميزان المدفوعات قد يتطلب أفكار جديدة للقضاء على السوق الموازية وزيادة الموارد الدولارية فى ضوء التطورات العالمية والإقليمية الجارية.

CNA–  أحمد الحسينى

موضوعات ذات صلة