رغم الظروف الاقتصادية.. المصريون اشتروا 122 ألف سيارة في 6 أشهر

رغم الظروف الاقتصادية الصعبة التي يفرضها اضطراب الاقتصاد العالمي في ظل الأزمة الروسية الأوكرانية، تكشف بيانات مجلس معلومات سوق السيارات المصري “إميك” أن المصريون اشتروا 122.3 ألف سيارة خلال النصف الأول من العام.

وبحسب بيانات مجلس معلومات سوق السيارات، فإن حجم المبيعات خلال النصف الأول من العام كان أقل من الفترة المناظرة من العام الماضي بـ 11.5%، ورغم هذا التراجع فإن خبراء أكدوا أن نسبة التراجع في المبيعات ليست كبيرة، وتعكس استمرار الاقبال على شراء السيارات رغم الظروف الاقتصادية.

وأوضح الخبراء أن حركة البيع تراجعت بشكل أكبر خلال يوليو، مؤكدين أن الاقبال على الشراء في الشهور الماضية، كان نتيجة التخوف من استمرار ارتفاع الاسعار بشكل أكبر في الفترة المقبلة، في ظل استمرار الأزمات الدولية، وارتفاع سعر صرف الدولار أمام الجنيه.

وتراجعت مبيعات سيارات الركوب “الملاكي” بشقيه المحلي والمستورد في الأشهر الـ6 الأولى من العام الجاري بنسبة 8% مسجلة 92.621 سيارة مقارنة بـ101.046 سيارة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

كذلك تراجع أداء قطاع الشاحنات خلال الفترة المذكورة، حيث انخفضت المبيعات الإجمالية بحسب تقرير “أميك” بنسبة 19% بواقع 20.645 وحدة مقابل 25.459 شاحنة في 2021.

وواصل قطاع حافلات نقل الركاب مسلسل التراجع وكان الأكثر تأثرًا، إذ انخفضت المبيعات بنسبة 23.3% لتتوقفت عند 9.052 وحدة مقارنة بـ11.806 حافلة خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وواصلت شيفرولية الأمريكية تصدرها لقائمة العلامات التجارية الأكثر مبيعًا للسيارات في مصر، حيث نجحت خلال 6 أشهر من 2022 في تسويق 19.699 وحدة، تليها في المركز الثاني سوزوكي بـ15.095 سيارة.

وجاءت نيسان اليابانية في المركز الثالث بـ13.781 وحدة، ثم شيري الصينية رابعًا بمبيعات بلغت 10.829 سيارة، وخامسًا تويوتا اليابانية بـ10.633 وحدة، وفي المركز السادس هيونداي الكورية بـ7.814 سيارة.

أما إم جي الصينية حلت سابعًا بواقع 7.716 وحدة، تبعتها كيا الكورية ثامنًا بـ6.290 سيارة، ثم فيات الإيطالية في المركز التاسع بواقع 5.983 وحدة، واستقرت بيجو الفرنسية في المركز العاشر بواقع 5.830 وحدة.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة