روسيا توافق على تمديد إتفاق تصدير الحبوب لمدة 120 يومًا

أعلنت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم الخارجية الروسية ، اليوم الخميس، أن سريان العمل في الصفقة الرباعية (روسيا – تركيا – أوكرانيا – الأمم المتحدة)، الموقعة في اسطنبول في 22 يوليو، والمتعلق بتصدير الحبوب سينتهي غدًا 18 نوفمبر.

وكانت الوثيقة قد نصت على تمديدها التلقائي لمدة 120 يوما، في حالة عدم وجود اعتراضات من أي من الأطراف، وأكدت “زاخاروف” عدم وجود مثل هذه الاعتراضات.

من جانبه، سمح الجانب الروسي بالتمديد الفني لـ “مبادرة البحر الأسود” دون أي تغييرات في الشروط والنطاق.

وشددت زاخاروفا على أن موسكو أكدت بوضوح وصراحة ولا تزال تشدد على الطبيعة المتكاملة للاتفاقيات الخاصة بالأغذية الأوكرانية والتنفيذ الفعال للمذكرة الروسية-الأممية بشأن تسهيل عملية تصدير المنتجات الزراعية الروسية.

كما أضافت المتحدثة باسم الوزارة: “لقد أخذنا بالاعتبار، تكثيف عمل الأمانة العامة للأمم المتحدة للوفاء بالتزاماتها في هذا الصدد، والمعلومات التي قدمتها لنا حول النتائج الوسيطة لعملها لإزالة العوائق أمام توريد الأسمدة والأغذية الروسية. يجب حل جميع هذه القضايا في غضون الـ 120 يوما، والتي من أجلها يتم تمديد الصفقة المتكاملة. نلاحظ أنه بعد تذكيراتنا المتكررة، بدأت الجهود لإلغاء حظر حوالي 300 ألف طن من الأسمدة الروسية المحتجزة في موانئ الاتحاد الأوروبي، والتي تتبرع بها روسيا للدول النامية المحتاجة لها”.

وأكدت زاخاروفا، عدم جواز أية عرقلة أو مماطلة وتأخير في عملية نقل هذه الأسمدة.

وتابعت ممثلة الوزارة الروسية القول: “يجب أن يكون واضحا تماما أن أي محاولات لاستخدام الممر الإنساني في البحر الأسود لأغراض عسكرية استفزازية، سيتم قمعها بحزم”.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة