زيادة السلع بمنافذ وزارة الدفاع والداخلية لمواجهة محاولات رفع الأسعار

شدد د.مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، على أهمية إعلان الشركات والمحال التجارية عن أسعار السلع للمنتجات المختلفة، ووضع ملصقات على كل سلعة تتضمن السعر وكافة المواصفات والبيانات الضرورية للمستهلك.

وأكد رئيس الوزراء أن هذه مسألة هامة، ولابد أن تكون هناك حملات تفتيش على ذلك، من مباحث التموين والجهات الرقابية المختلفة، لضبط الأسواق، قائلاً: لن نسمح بأى تلاعب فى الأسواق.

وعقد د. مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعاً لمتابعة موقف توافر السلع بالأسواق والأسعار.

وأشار المستشار نادر سعد، المتحدث باسم رئاسة مجلس الوزراء، إلى أنه تم التأكيد خلال الاجتماع على زيادة المطروح من السلع والمنتجات فى المنافذ التابعة لوزارة الدفاع، والداخلية، لمواجهة أى محاولة لرفع الأسعار.

وخلال الاجتماع، تقدم رئيس الوزراء بالشكر لجميع الجهات على الجهود المبذولة خلال شهر رمضان، لتوفير جميع السلع والمنتجات للمواطنين، مؤكداً استمرار المتابعة الكاملة للأسواق لضمان عدم ارتفاع الأسعار، والتأكد الدائم من توافر السلع المختلفة في الأسواق، خاصة الخضر والفاكهة، وأسطوانات البوتاجاز.

وشهد الاجتماع متابعة تنفيذ البروتوكول الذى سبق توقيعه بين وزارة التموين وجهاز الخدمة الوطنية، بشأن توافر الخضراوات والفاكهة واللحوم فى منافذ وزارة التموين والمحافظات، بأسعار مخفضة.

كما تمت الإشارة إلى أنه سيتم تسيير قافلة من الغد لتغطية احتياجات 5 محافظات من الخضراوات واللحوم من منتجات جهاز الخدمة الوطنية، كما يتم زيادة السلع في المنافذ المتحركة بالمحافظات المختلفة.

من جانبه، استعرض الاجتماع موقف توافر السلع الأساسية مثل الأرز، والسكر، والقمح، مؤكداً أن كافة السلع متوافرة، والمخزون الإستراتيجى منها آمن.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة