زيادة جديدة في الاحتياطي النقدي لمصر رغم سداد ديون خارجية

أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الاثنين، عن زيادة جديدة في احتياطي النقد الأجنبي لديه بنهاية شهر مايو 2019، موضحًا أن الزيادة الجديدة بلغت 56.9 ملايين دولار.

وأوضح “المركزي” أن القيمة الاجمالية للاحتياطي النقدي ارتفعت إلى 44 مليارًا و274.9 مليون دولارًا مقابل 44 مليارًا و218 مليون دولار بنهاية ابريل.

وتأتي زيادة الاحتياطي النقدي للبلاد برغم قيام البنك المركزي بسداد ديون خارجية استحقت خلال شهر مايو الماضي بقيمة 406 ملايين دولار، وهو الأمر الذي يعكس تحسنًا كبيرًا في تدفقات النقد الأجنبي

وأعلن البنك المركزي المصري، أمس الأحد، عن سداد مبلغ 406 مليون دولار من الديون الخارجية المستحقة للبنك الافريقي للاستيراد والتصدير في نهاية مايو الماضي.

وأكد مسئول مصرفي أن مصر ملتزمة بسداد كافة المستحقات الخارجية بشكل منتظم، لافتًا إلى أن ارتفاع الاحتياطي النقدي وزيادة تدفقات النقد الأجنبي تعطي قوة للدولة في سداد الالتزامات التي يحل موعد استحقاقها.

وذكر المسئول أن البنك المركزي قام في الفترة الأخيرة بسداد القيمة الاكبر من الديون المستحقة للشركاء الأجانب في قطاع البترول.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة