سهم “المملكة القابضة” يقفز 11% بعد الإفراج عن “الوليد بن طلال”

ارتفع سهم شركة “المملكة القابضة”، التي يمتلك فيها الأمير الوليد بن طلال حصة الأسد، اليوم السبت، وذلك بعد الإفراج عن الملياردير السعودي بموجب تسوية مع السلطات السعودية.

وأنهى سهم “المملكة القابضة” تعاملات اليوم السبت عند 9.13 ريال سعودي بارتفاع نسبته 11%، بعد أن كان قد بلغ في وقت سابق مستوى 9.30 ريال سعودي للسهم.

ولقي سهم “المملكة القابضة” دعما من أنباء عن إطلاق سراح الأمير الوليد بن طلال، بعد احتجازه أكثر من شهرين في إطار حملة لمكافحة الفساد، وأكد مسئول سعودي في وقت سابق أن الوليد بن طلال سيبقى رئيسا لـ”المملكة القابضة”، والتي يمتلك فيها 95% من رأسمالها.

وتم اعتقال “الوليد بن طلال”، الذي تقدر ثروته بنحو 17 مليار دولار، مطلع شهر نوفمبر الماضي، وذلك في إطار حملة لمكافحة الفساد أطلقتها السلطات السعودية على أعلى المستويات، احتجزت خلالها عشرات الأمراء وكبار المسؤولين ورجال الأعمال.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة