“شعاع كابيتال” يوضح توقعاته لتعديل سعر الفائدة نوفمبر المقبل

أفاد بنك الاستثمار شعاع كابيتال، إن المشهد الحالي لمعدلات التضخم يمهد لخفض سعر الفائدة بمقدار 100 نقطة أساس باجتماع لجنة السياسات النقدية للبنك المركزي 14 نوفمبر المقبل، متوقعًا أن يتبعه تخفيض آخر خلال النصف الأول من 2020.

وتوقع شعاع ، في مذكرة بحثية، أن تشهد معدلات التضخم ارتفاعًا بنهاية العام الجاري لتصل إلى 8.6% و9% خلال شهر ديسمبر المقبل.

ورجحت أن تبلغ متوسطات التضخم على صعيد العام المالي الحالي 2019-2020 حوالي 7.3% وذلك باستثناء أية مفاجآت؛ بسبب أسعار المواد الغذائية، أو أي تحرك مفاجئ في سعر الصرف.

وأوضحت المذكرة أنهُ من الطبيعي أن تشهد الفائدة خفضًا متتاليًا، مشيرةً إلى أن البنك المركزي قبل عقد من الزمان قرر رفع سعر الفائدة بمقدار 275 نقطة أساس خلال 6 اجتماعات متتالية في عام 2008 في الفترة من فبراير إلي سبتمبر.

وأشارت إلي أن البنك المركزي قام بعام 2009 ومع عودة معدلات التضخم إلي مستوياتها الطبيعية بإجراء حركة تيسير متتابعة فاقت مقدار ارتفاع أسعار الفائدة حيث بلغت 325 نقطة أساس متراكمة وبنفس جدول الاجتماعات تقريبًا من فبراير إلي سبتمبر .

ورجحت شركة  “شعاع” أن يميل البنك المركزي لاستغلال الظروف العالمية الحالية للاقتراب من أسعار الفائدة الطبيعية.

ولفتت إلى أنهُ في سياق التيسير العالمي الحالي، فإن مصر لديها المجال لخفض أسعار الفائدة دون قلق بشأن جاذبية أدوات الدين المحلي، حيث لا تزال مصر تتقدم معظم أقرانها فيما يتعلق بإرتفاع المعدل الحقيقي، بالإضافة إلي اداء الجنيه المصري أمام الدولار والذي يمكن اعتباره امتيازًا آخر شجع المستثمرين الأجانب على الاستثمار في الفترة الأخيرة في ادوات الدين المحلي.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة