شعبة مواد البناء: أسعار حديد التسليح في طريقها للتراجع 10%

قال أحمد الزينى ، رئيس شعبة مواد البناء بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار حديد التسليح بالسوق المحلية في طريقها للتراجع بنسبة 10% كنتيجة مباشرة لانخفاض سعر الدولار.

وانخفضت العملة الأمريكية في الأسبوعين الماضيين من مستوى 15.99 جنيهًا للشراء و16.09 جنيها للبيع إلى مستوى 15.73 جنيهًا للشراء و15.83 جنيهًا للبيع بتعاملات اليوم الاثنين.

وأوضح، في تصريحات صحفية، أن الدولة ساهمت في تخفيض أسعار مواد البناء من خلال زيادة الإنتاج ودخول مصانع محلية جديدة، ساهمت في زيادة المعروض وتخفيض الأسعار، وهو ما لاحظته الأسواق على مدار الأشهر الأربعة الماضية.

وأضاف أن مصانع الحديد تستورد خامتها من البليت من الخارج، وهو القطاع الذى يتأثر بصورة أكبر في انخفاض سعر الدولار.

ولفت إلى أن التعاقدات الجديدة على شراء المواد الخام التى تدخل فى صناعة الحديد ستختلف أسعارها، وفقاً لسعر صرف الدولار الجديد في مقابل الجنيه، وهو ما سيؤدى إلى تراجع الأسعار في المنتج النهائي للمستهلك.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة