صندوق “تحيا مصر” يوفر 324 جهاز تنفس صناعي للمستشفيات لمواجهة كورونا

أعلن صندوق تحيا مصر، اليوم الأحد، عن قيامه بتوفير 1000 مضخة حقن سوائل بالإضافة إلى 200 جهاز تنفس صناعي تحت تصرف وزارة الصحة والسكان لمساندتها في مواجهة فيروس كورونا.

وأضاف، في بيان صحفي، أنه خلال الايام الماضية تم التنسيق مع كافة الجهات لتدبير 124 جهاز تنفس صناعي إضافية، ليصبح رقم أجهزة التنفس الصناعي 324 جهازًا حتى الآن.

فضلا عن التواصل مع العديد من رجال الأعمال لرغبتهم في المساهمة في تدبير عدد من الأقنعة الواقية ومستلزمات المستشفيات والمواد المطهرة بشكل عيني.

وأطلق صندوق تحيا مصر حملة “نتشارك هنعدي الازمة” لمواجهة فيروس كورونا وتداعيات السيول الأخيرة التي تعرضت لها البلاد وذلك بتخصيص حساب 037037 مواجهة الكوارث والأزمات لاستقبال المساهمات والتبرعات في كل البنوك المصرية.

كما أتاح استقبال كافة الاستفسارات من خلال الخط الساخن 15118.

وأكد الصندوق في بيان صادر عنه اليوم على أهمية المشاركة لمعاونة أجهزة الدولة في مواجهة أزمتي السيول وفيروس كورونا لاسيما لتعرض البلاد لتلك الأزمتين في وقت واحد مراهنا على تلبية المصريين لدعوته للمشاركة ومساندة الدولة .

من جانبه قال تامر عبد الفتاح القائم بأعمال المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر إن قواعد العمل بالصندوق تقتضي عمل التدخلات المطلوبة ثم الإعلان عنها حرصا على مصداقية الصندوق أمام العديد من المساهمين والمتبرعين ولتوفير أفضل خدمة تقدم للفئات المستحقة في مختلف مجالات عمل الصندوق.

وأضاف أن الصندوق منذ تأسيسه يعمل من خلال عدة محاور تجسد جهوده في مساندة الأسر الأولى بالرعاية.

وهي: محور الرعاية الصحية، محور التنمية العمرانية، محور التمكين الاقتصادي، محور الدعم الاجتماعي، وجميعها تجتمع وقت الكوارث والأزمات لما تقتضيه حاجة الدولة من تقديم مساعدات ومشروعات عاجلة في مجالات الصحة والدعم الاجتماعي والتنمية العمرانية ورعاية الأسر المنكوبة.

في ذات السياق أكد القائم بأعمال المدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر أنه تم عقد عدة اجتماعات مع وزارة التضامن الاجتماعي بشأن ازمة السيول التي تعرضت لها البلاد مؤخرا لتحديد حجم التدخلات المطلوبة لإعمار القرى المنكوبة ورعاية الأسر المتضررة من السيول.

وتم رصد 100 مليون جنيه من الصندوق لدعم هذه الجهود تنفيذا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي بضرورة مساندة الصندوق لأجهزة الدولة وقت الكوارث والأزمات باعتباره الدور المنوط بالصندوق في مثل هذا التوقيت.

وسيتم توجيه المبلغ المرصود من صندوق تحيا مصر نحو إعادة إعمار القرى المنكوبة من السيول بالإضافة إلى صرف تعويضات للأسر المتضررة بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي باعتبارها الجهة الرسمية المنوط بها هذا الإجراء حرصا على توجيه هذا الدعم لمستحقيه.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة