صورة بالقمر الصناعي تكشف أزمة في سد النهضة

صورة القمر الصناعي لسد النهضة

كشفت صورة ملتقطة بالأقمار الصناعية، اليوم الجمعة، عن أزمة في سد النهضة تمنع من احتجاز أيّة كميات إضافية من المياه خلال فترة الملء الثاني التي أعلنت عنها اثيوبيا.

وأوضح د.عباس شراقي، أستاذ الموارد المائية بجامعة القاهرة، في تصريحات أوردها موقع RT الروسي، أن سد النهضة غير جاهز حتى اليوم لتخزين أكثر مما يحجزه من الماء من العام الماضي بواقع حوالى 5 مليارات متر مكعبة.

ولفت شراقي إلى أن صور الأقمار الصناعية اليوم تكشف الصعوبات الفنية في تجهيز أول توربينين على مستوى منخفض (565 مترا)، والمقرر لهما العمل في أغسطس المقبل بعد تأخير متكرر على مدار 7 سنوات متتالية بدءا من أغسطس 2014.

وذكر “شراقي” أن هذه صورة من الأقمار الصناعية (Sentinel 2) توضح تدفق المياه أعلى الممر الأوسط نحو السودان، وهي صورة مأخوذة بيانات تفاصيلها أسفل هامش الصورة، ويشير السهم الى تدفق المياه باللون الفاتح على الممر الأوسط داخل الدائرة الحمراء.

ولكي يصبح السد جاهزا للتخزين كان يتعين على إثيوبيا تجفيف هذا الممر ووضع خرسانة بارتفاع 30 مترا، وهذه الخطوة لايمكن أن تبدأ إلا اذا كانت التوربينات ببواباتها جاهزة.

وأضاف “شراقي” أنه رغم الصعوبات الفنية في سد النهضة لم تتوقف التصريحات الإثيوبية عن التخزين في يوليو وتوليد الكهرباء في أغسطس.

كانت إثيوبيا أعلنت عزمها على المضي قدما في الملء الثاني لسد النهضة في يوليو المقبل.

فيديو توضيحي

الرئيس السيسي يحذّر

وكان الرئيس عبدالفتاح السيسي، قد قال يوم الأربعاء الماضي، إن إثيوبيا تحاول فرض سياسة الأمر الواقع، مشيرا إلى ارتفاع حجم التكلفة التي تترتب على أي مواجهة أو صراع.

وأضاف السيسي في تصريحاته، أن مصر احترمت رغبة إثيوبيا في التنمية عبر المتاح لديها من مياه النيل، شريطة عدم المساس بمصالح مصر المائية.

ووجه السيسي خطابه إلى من وصفهم بـ “أشقائنا” في إثيوبيا، محذار من مغبة المساس بحصة مصر من مياه النيل، قائلا إنه لا يجب الوصول لمرحلة “أنك تمس نقطة مياه من مصر”، مشيرا إلى انفتاح مصر على كل الخيارات.

CNA– الخدمة الاخبارية،،RT

موضوعات ذات صلة