ضخ 2.8 مليار دولار للاستثمار في المعادن النفيسة في أسبوع

أفاد بنك أوف أمريكا ميريل لينش، اليوم الجمعة، أن المعادن النفيسة سجلت ثاني أكبر تدفقات أسبوعية على الإطلاق في أسبوع حتى يوم الأربعاء، إذ تسبب تفاقم التوترات التجارية والمخاوف بشأن النمو العالمي في إطلاق تدافع صوب أصول الملاذ الآمن.

وجرى ضخ 2.8 مليار دولار إجمالا في صناديق المعادن النفيسة خلال الأسبوع، بينما تلقت صناديق السندات 9.2 مليار دولار في تدفق للأموال للأسبوع الثامن والثلاثين.

وأضاف بنك أوف أمريكا استنادا إلى بيانات إي.بي.إف.آر أن صناديق الأسهم الأمريكية تكبدت تاسع أكبر نزوح للتدفقات على الإطلاق لتفقد 16.4 مليار دولار.

تأتي تلك التحركات في الوقت الذي يكابد فيه المستثمرون حربا تجارية مستمرة منذ 15 شهرا تقريبا بين الولايات المتحدة والصين، وتحذيرات من أن ألمانيا، أكبر اقتصاد في أوروبا، تتجه على الأرجح صوب الركود، وتباطؤ في الإنتاج الصناعي للصين.

وفي إشارة إلى آفاق تتسم بقلق المستثمرين، قال البنك إن مؤشره “الثور والدب” الذي يقيس معنويات السوق تراجع إلى 0.7 من 0.8 في الأسبوع السابق مما يظهر أن مركز المستثمرين ما زال يميل “بشدة صوب الهبوط”.

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة