طرح دواء “انفيزيرام” لعلاج كورونا في مصر الشهر المقبل.. ( يسيطر على الفيروس في 4 أيام)

أعلن العضو المنتدب لشركة راميدا المصرية للصناعات الدوائية، اليوم الخميس، أن شركته صنعت هذا الأسبوع كميات من عقار “أنفيزيرام” المخصص لمواجهة فيروس كورونا تغطي عددا مناسبا من المرضى بالسوق المصري، وباقي كميات المادة الفعالة ستصل للشركة خلال عشرة أيام.

وتابع عمرو مرسي، في تصريحات أوردته وكالة رويترز، أن الشركة توفر العقار لوزارة الصحة كي يتاح بالمستشفيات وليس في الصيدليات، لكن سعره ما زال قيد التفاوض مع الجهات المختصة.

وأضاف :”قبل نهاية يوليو سيكون الدواء جاهزا تحت أمر الناس”.

وأثبتت التجارب السريرية نجاح عقار “أنفيزيرام” في السيطرة على فيروس كورونا خلال فترة تتراوح بين 4 و6 أيام من استخدامه، وهو على ما يبدو أسرع دواء لعلاج المرضى مفارنة بأدوية أخرى مثل “ريمديسيفير” الذي قلل فترة العلاج من 15 إلى 11 يوما.

وقال إن راميدا، التي أعلنت يوم الاثنين عن بدء تصنيع أنفيزيرام المحتوي على المادة الفعالة “فافيبيرافير”، انتهت من تصنيع المرحلة الأولى من العقار بالكامل تحت إشراف وزارة الصحة المصرية.

وأضاف أن راميدا تعمل على تسجيل هذا العقار في مصر منذ 2015 بعد أن ظهر في اليابان خلال 2014 وكان يُستخدم مع الإنفلونزا التي لا تستجيب للأدوية.

كما أشار “موسى” إلى أن الشركة تلقت طلبات من السعودية والكويت والعراق واليمن لتصدير عقار ”أنفيزيرام“ لعلاج مرضى كوفيد-19 الناتج عن فيروس كورونا المستجد لكنها بحاجة لموافقة وزارة الصحة المصرية أولا.

كانت شركة إيفا فارما المصرية أعلنت هذا الأسبوع أنها بدأت تصنيع دواء جديد يعتمد على المادة الفعالة فافيبيرافير وهو علاج مضاد للفيروسات أثبت فعالية في مواجهة مرض كوفيد-19 بروسيا، ويحمل الاسم التجاري ”أفيجان“ في اليابان.

ولا يوجد حاليا لقاح لمرض كوفيد-19 ولم تظهر التجارب على البشر لعدة أدوية مضادة للفيروسات فعاليتها المؤكدة حتى الآن، لكن روسيا وافقت أواخر مايو أيار على استخدام فافيبيرافير في علاج مرضى كوفيد-19 بالمستشفيات.

وحقق دواء جديد من إنتاج شركة جيلياد اسمه ”ريمديسيفير“ بعض النتائج الإيجابية في تجارب صغيرة على المصابين ويتلقاه المرضى في بعض الدول في حالات استثنائية أو إنسانية.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة