“فيتش” تتوقع رفع أسعار الفائدة في مصر الأسبوع المقبل

رجحت وكالة “فيتش” للتصنيف الائتماني، في تقرير صادر عنها، أن يلجأ البنك المركزي المصري إلى رفع أسعار الفائدة في اجتماع لجنة السياسات النقدية المقرر يوم 24 مارس الجاري.

وذكرت الوكالة أن رفع أسعار الفائدة يعد أحد سبل دعم الاقتصاد المصري لمواجهة تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية.

كذلك أفادت الوكالة  أن مصر قد تتجه نحو برنامج تمويل جديد من صندوق النقد الدولي، لتتمكن من عبور أزمة تتفاقم.

وقالت الوكالة إنه بالنظر لتجديد ودائع خليجية لدى البنك المركزي، يمكن لمصر الحصول على دعم إضافي من شركائها في الخليج باستخدام الحيز المالي الإضافي الذي يوفره ارتفاع أسعار النفط.

وحددت الوكالة عدة أوجه يتوقع أن تتأثر بها مصر نتيجة الأزمة، بينها انخفاض تدفقات السياحة الوافدة، حيث يشكل السائحون الروس والأوكرانيون حوالي ثلث إجمالي الوافدين، لذا فإن الحرب ستبطئ انتعاش القطاع.

وقدرت الوكالة عائدات السياحة خلال النصف الثاني من 2021 بأكثر من 6 مليارات دولار، وهو مستوى أكثر بثلاثة أضعاف نفس الفترة في 2020.

فيما حددت التأثير الثاني المرتبط مباشرة بدولتي النزاع، وهو الغذاء، حيث تعتمد مصر على أوكرانيا وروسيا في الغذاء خاصة القمح، فيما سيكون العثور على بدائل مكلفا.

في سياق متصل توقع بنك الاستثمار فاروس أن يلجأ البنك المركزي المصري إلى رفع أسعار الفائدة بمقدار 1% إلى 1.5% في اجتماع لجنة السياسات النقدية المقرر عقده 24 مارس الجاري.

لا يفوتك أيضًا .. تفاصيل توقعات بنك الاستثمار فاروس لرفع أسعار الفائدة يوم 24 مارس الجاري

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة