فيروس خطير عبر البلوتوث يضرب الهواتف في 10 ثوان

أفاد موقع “Wired” أن خبراء شركة “Armis Labs” عثروا على فيروس يستطيع ضرب الهواتف الذكية وغيرها من الأجهزة المفعلة فيها خاصية البلوتوث، خلال 10 ثوان.

وأفادت التقارير بأن الطريقة الجديدة للقرصنة، والتي حصلت على تسمية “BlueBorne”، يمكن أن تتسبب بنفس الضرر الذي يسببه فيروس “WannaCry” فقد أصاب نحو 300 ألف جهاز كمبيوتر حول العالم وتسبب بخسائر تقدر بـ 1 مليار دولار.

وأوضح الخبراء، أن خطر “BlueBorne” يكمن في أن عمله يجري بشكل غير محسوس للمستخدم ويمكن أن ينتشر بشكل مستقل إلى الأجهزة القريبة من الجهاز المصاب.

ويؤكد موقع “Wired” أن الشركات الكبرى المصنعة لأنظمة التشغيل، قد بدأت بالفعل في التصدي لهذه الثغرة.

من جانبها، أكدت شركة “Apple” أن الفيروس، لا يشكل تهديدا للأجهزة التي تشغل إصدار نظام “iOS 10” أو ما هو أحدث، فيما أصدرت مايكروسوفت تحديثا لنظام “Windows” لسد الثغرة، وأصدرت شركة Google  تحديثها في أغسطس الماضي.

الأمر الجديد، هو أن الفيروس، يشكل خطرا كبيرا على نظام التشغيل “Linux”، إذ إن العديد من الأجهزة (على سبيل المثال، أجهزة التلفاز) تعمل على هذا النظام سواء كانت تحدث باستمرار أم لا.

CNA– الخدمة الاخبارية،، وكالات

موضوعات ذات صلة