“قناة بنما” تقرر منع مرور السفن الكبرى .. و “السويس” تستفيد

SUEZZ

أعلنت الهيئة المشرفة على قناة بنما وضع حد بشكل مؤقت لحجم السفن المسموح لها بالمرور من القناة بسبب الجفاف الناجم عن ظاهرة “النينو” المناخية.

وسينخفض غاطس السفن بداية من سبتمبر ليصل إلى 39 قدما ، وهو ما قد يؤثر في نحو 20 % من حجم حركة القناة.

وطبقًا لمحللين فإن قناة السويس ستكون أبرز المستفيدين من القرار الخاص بقناة بنما ،لاسيما وأن هناك منافسة بين القناتين فيما يتعلق بنقل البضائع بين آسيا وأمريكا الشمالية خاصة ولايات الساحل الشرقي.

وأفادت دراسة أعدها الخبير الاقتصادى الإيطالى ماسيمو ديندرياس ،تم الاعلان عنها الأسبوع الماضى،فإن التفريعة الثانية لقناة السويس ،ستعزز من تنافسية القناة بدرجة كبيرة بما يجعلها تستوعب 25% من حركة الملاحة التجارية التى كانت تعبر من خلال قناة بنما.

وتقول سلطات قناة بنما إنها قد تفرض مزيدا من القيود على غاطس السفن في 16 سبتمبر ما لم تشهد الأوضاع المناخية أي تحسن ،واتخذت السلطات في بنما القرار بسبب انخفاض مستويات المياه في بحيرتي غاتون وألاخويلا نتيجة لظاهرة النينو المناخية.

ويبلغ الحد الأقصى لغاطس السفن في الوقت الحالي 39.5 قدما، وسينخفض كذلك إلى 39 قدما في 8 سبتمبر ، فيما تشير توقعات بانخفاضه إلى 38.5 قدما في 16 سبتمبر.

CNA– الخدمة الإخبارية

موضوعات ذات صلة