لأول مرة.. مصر تبدأ استخدام سيارات الغاز المضغوط لتغذية المصانع بالمناطق النائية

تبدأ مصر خلال شهر مارس المقبل تجربة نقل الغاز الطبيعي المضغوط إلى المصانع النائية لأول مرة، حيث ستكون البداية لنقل الغاز إلى مصانع في سيناء، ذلك ما أكده محمد سعد الدين، رئيس جمعية مستثمري الغاز، ورئيس لجنة الطاقة باتحاد الصناعات.

وأوضح أن فكرة سيارات نقل الغاز الطبيعي المضغوط  وسيلة لنقل توفير الغاز الطبيعي للمصانع التي تريد العمل بالغاز الطبيعي ولا تتوافر في المنطقة التي تتواجد بها شبكات لتوصيل الغاز الطبيعي.

وأضاف رئيس لجنة الطاقة باتحاد الصناعات أن تلك المصانع في الأغلب تتواجد في مناطق نائية.

وهناك سعات مختلفة لتلك السيارات تتضمن 6500 متر مكعب من الغاز الطبيعي وسيارات أخري تتضمن 13 الف متر مكعب غاز مهمتها نقل الغاز الطبيعي إلي أي مكان لا يتواجد به أنابيب لنقل الغاز،  أنها غير مخالفة للاشتراطات البيئية.

وأضاف سعد الدين، أن تلك الطريقة في نقل الغاز الطبيعي  المضغوط  وهي ما يطلق عليحها تقنية “CNG” طريقة سهلة تلبي احتياجات المصانع والمناطق التي لم تصل اليها شبكات الغاز توصيل الأنابيب للعمل بالغاز الطبيعي بدلا من استخدام السولار أو البوتاجاز .

ولفت رئيس لجنة الطاقة باتحاد الصناعات، أن عمل تلك السيارات يتضمن  ضاغط غاز والذي يتواجد في محطة الشحن ومخفض للضغط  والذي يتواجد بالمصنع عند استقبال الغاز من تلك السيارات.

وأضاف أن تلك الطريقة في نقل الغاز الطبيعي للمصانع والمناطق التي لا تتواجد بها غاز طبيعي هي عملية متممة لخطة  وزارة البترول والثروة المعدنية  للتوسع في استخدامات الغاز الطبيعي .

CNA– الخدمة الاخبارية

موضوعات ذات صلة