ماستركارد تطلق خدمة لمكافحة الاحتيال عبر بطاقات الائتمان

ماستر

دشنت شركة ماستركارد خدمة جديدة لمكافحة الاحتيال الأولى من نوعها في مصر ،وتهدف الخدمة إلى  حماية حملة بطاقات ماستركارد والمؤسسات المالية والتجار من جرائم الاحتيال.

يأتي إطلاق الخدمة ليؤكد على رؤية الشركة في بناء عالم بدون كاش، يكون فيه حملة البطاقات وأجهزة الصراف الآلي وجميع التعاملات في أمان ،وقد تم تطوير هذه الخدمة بشكل يناسب السوق المصري اعتماداً على تحليلات عميقة لتاريخ عمليات الاحتيال عند الدفع بالبطاقات.

وتهدف الخدمة إلى دعم جهود البنك المركزي في دفع مسيرة الاستخدام الآمن للدفع الإلكتروني. وستعمل الخدمة على رصد وتقييم جميع التعاملات على شبكة ماستركارد والاكتشاف السريع لأي تعاملات عالية المخاطر فور حدوثها باستخدام أحدث ما وصلت إليه تقنيات الرصد والكشف.

وقال مجدي حسن مدير ماستركارد مصر في تعليق له على تدشين خدمة مكافحة الاحتيال: “في ضوء هجمات الاحتيال الأخيرة التي جاءت من كافة أنحاء العالم والتي جعلت القلق يبلغ ذروته تجاه السلامة والأمان، فإن ماستركادر تستثمر في الوقت والمال من أجل مواصلة الكشف عن الاحتيال والوقاية منه بحيث يطمئن حاملو البطاقات إلى أنّ جميع تعاملاتهم تتم بأمان”.

ولقد تأسست الخدمة الوطنية لمكافحة الاحتيال على قواعد عمل متقدمة وضعها مستشارو ماستركارد، وعلى الصعيد العالمي، تتابع الشركة مباشرة ما يقارب مليارين من التعاملات شهرياً للكشف والحد من عمليات الاحتيال. وإلى جانب مهام الرصد والكشف، تسهّل الخدمة الوطنية لمكافحة الاحتيال إجراءات التحقيق وتقديم التقارير والتنبيه بشأن جميع التعاملات المرفوضة.

CNA – هاني محمد

موضوعات ذات صلة