ما هي البطاقات البنكية اللاتلامسية؟ .. ولماذا تسارع البنوك المصرية في إصدارها بدلًا من العادية؟

تشهد البنوك المصرية تحولًا سريعًا نحو إصدار البطاقات اللاتلامسية بدلًا من البطاقات البنكية العادية، وذلك بدعم من البنك المركزي، وفي إطار خطة الدولة للتوسع في المدفوعات الالكترونية.

وفيما يلي الفرق بين بطاقات الدفع اللاتلامسية والبطاقات البنكية العادية (التلامسية):

 البطاقات العادية

البطاقات البنكية الذكية العادية، هي البطاقات التي ينبغى وضعها في جهاز القراءة (ماكينة الصراف الآلي أو الدفع POS) بحيث يحدث تلامس مباشر على سطح مناطق الاتصال الذهبية في البطاقة، ويحدث نقل الأوامر والبيانات وحالة البطاقة عبر نطاق التلامس المادى الكهربية. وتستخدم في جميع أحجام البطاقات و أنواع الشرائح الالكترونية.

والبطاقات ذات خاصية التلامس يجب أن تدخل في القاريء لكي تتم عملية نقل المعلومات.

وتحتوي البطاقات من هذا النوع على شريحة ذهبية صغيرة طول قطرها حوالي نصف بوصة في مقدمة البطاقة، بدلا من الشريط المغناطيسي الموجود في الخلف كما في بطاقات الائتمان.

وعندما تدخل البطاقة في القاريء تتصل مع وصلات كهربائية وهي التي من خلالها يتم تنقل المعلومات منن و إلى الشريحة.

البطاقات اللاتلامسية

كل ما تتطلبه هو الاقتراب لمسافة معينة من جهاز القراءة، حيث تحتوى كل من البطاقات الذكية وجهاز القراءة على هوائى لاسلكى قصير.

تسهم المدفوعات اللاتلامسية فى مزيد من الحماية من عمليات الاحتيال، فضلاً عن إحداث تغيير إيجابى فى معاملات التجارة اليومية واستفادة التجار والمستهلكين على حد سواء، كما تسهم فى تشجيع استخدام البطاقات والاستغناء عن تداول الكاش، وتتيح للحكومات مزايا استخدام فريدة مثل توظيفها فى مجال النقل العام.

CNA– خدمة المعلومات

موضوعات ذات صلة